عين على القرآن وعين على الأحداث

وما بدلوا تبديلا

كلما طال أمد العدوان الأميركي السعودي الغاشم وأمعن في قتل الأطفال والنساء في جميع محافظات الجمهورية ، يواصل الشعب اليمني رفد المجاهدين من أبطال الجيش واللجان الشعبية في معركتهم المقدسة بمزيد من التدفق لمعسكرات التدريب لأخذ الخبرة والمهاراة للتنكيل بالعدوان وأدواته القذرة .

الصورة لخريجي دفعة “وما بدلوا تبديلا”