عين على القرآن وعين على الأحداث

فعالية حاشدة في محافظة تعز بمناسبة ذكرى الشهيد القائد

موقع أنصار الله || أخبار محلية || أقيمت اليوم بمحافظة تعز، اليوم الجمعة 27 رجب 1439هـ،   فعالية رسمية وشعبية حاشدة بحضور محافظ المحافظة عبده محمد الجندي وعضو المكتب السياسي لأنصار الله سليم مغلس ووكلاء المحافظة وعلماء مشايخ ووجهاء وأعيان المحافظة واعضاء المكتب التنفيذي ومدراء عموم المديريات احياء للذكرى السنوية لاستشهاد الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي والتي أقيمت تحت شعار عين على وعين على الأحداث.

وفي الفعالية التي تخللها العديد من الكلمات والفقرات اكد الاستاذ سليم مغلس عضو المكتب السياسي لأنصار الله في كلمة له عن مناقب الشهيد القائد رضوان الله علية وعلى الوضعية والواقع الذي عاشه مشيراً انه كان هنالك فهم مغلوط لدى الكثير من القوى السياسية والفكرية وكذلك المجتمع الذي مورس عليه عمليات التدجين واصبح واقعه متشرذم متعدد الولاءات بين القوى السياسية والدينية وما وصلت اليه الامة من الذل والهوان ، مضيفاً هنا شخص الشهيد القائد هذا الواقع وقدم لها الحل بالعودة الى القران الكريم .

واشار المغلس إلى أن الشهيد القائد جسد القران قولاً وعملاً وعمل على احياء القران في نفوس الناس ، كما أشار  إلى ان مشروع المسيرة القرآنية الذي قدمة الشهيد القائد هو منهاج عملي تجاوز فيه القيود المذهبية والحزبية ، مضيا ” المسيرة القرآنية مسيرة عالمية نهضوية شاملة لكل جوانب الحياة لتخدم الامة الاسلامية مضيفاً ان الشهيد القائد قدم القران كما هو قران للعالمين .

من جانبه اكد محافظ محافظة تعز الاستاذ عبده الجندي على اهمية استلهام الدروس والعبر من مسيرة الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي في مختلف جوانب الحياة .

وأشاد المحافظ إلى مناقب الشهيد وشجاعته وحكمته، مضيفاً” لقد عرفت الشهيد في مجلس النواب وعرفناه بتلك الجنازة التي أذهلت العالم وذلك الضريح الذي اغتاله الاعداء وبرغم ذلك إلا أن الشهيد سيظل حيا في وجدان وضمير الشعب اليمني الصامد والثابت في وجه العدوان الغاشم منذ أكثر من ثلاث أعوام مجسدا بذلك شعبنا اليمني نهج السيد القائد الشهيد حسين بدر الدين الحوثي في مواجهة قوى الاستكبار والطغيان والظلم .

وأكد بأن الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي تحول إلى صرخة مدوية تتردد صداها في جميع ارجاء الوطن .

 

واضاف بأننا كلنا على قلب رجل واحد وتحت راية الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي وليس منا من يدعو إلى الفرقة والشقاق ويجب أن يعلم العدوان بأنهم لن يعودوا من أرضنا احياء وأننا سنثأر لكرامتنا وشرفنا المنتهك في الخوخة من قوى العدوان ومرتزقته وجثث السودانيين المنتشرة إلى طول الساحل الغربي دليل على أننا نقاتل من أجل كرامتنا وعزتنا.