عين على القرآن وعين على الأحداث

هيئة تنسيق الشؤون الإنسانية تدين استهداف العدوان لإذاعة الحديدة

موقع أنصار الله  –  صنعاء  – 6 محرم 1440هـ

 

أدانت الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الانسانية ومواجهة الكوارث، إستهداف طيران العدوان السعودي الإماراتي لإذاعة الحديدة، والتي راح ضحيتها أربعة شهداء.

 

واعتبرت الهيئة في بيان صادر عنها استهدف العدوان لإذاعة الحديدة، جريمة تضاف إلى سلسلة جرائم العدوان بحق الشعب اليمني، هدفت من ورائها حجب الحقيقة وحرية الرأي والعمل الصحفي والإعلامي.

 

وأشارت إلى أن استهداف المؤسسات الإعلامية بصورة متعمدة، يعبر عن النوايا الإجرامية لدول تحالف العدوان، وتحديها السافر للمواثيق والقوانين الدولية والإنسانية التي تجرم استهداف المؤسسات الإعلامية.

 

واستنكر البيان إستمرار صمت الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان وحرية الإعلام .. محملا إياها كامل المسؤولية في القيام بواجبها بالضغط على دول تحالف العدوان بوقف الحرب العدوانية ورفع الحصار .

 

ودعت الهيئة الوطنية لتنسيق الشؤون الانسانية المنظمات الدولية المعنية بحرية الرأي والتعبير اتخاذ مواقف واضحة إزاء ما يتعرض له الإعلام اليمني من محاولات إسكات الأصوات الحرة والإعلامية المناهضة ِللعدوان وأدواته والتضامن مع منتسبي إذاعة الحديدة والإعلاميين اليمنيين الذين يتعرضون لاستهداف تحالف العدوان.

 

وطالبت بتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في كافة الانتهاكات التي ترتكب بحق الاعلاميين اليمنيين، والتي أدت إلى توقف الكثير من المؤسسات الصحفية عن العمل، بسبب الاستهداف المباشر من قبل العدوان في ظل صمت وتواطؤ عالمي مخزٍ.

 

سبـأ