الغارديان: يجب على بريطانيا ألا تتخلى عن مبادئها وقيمها من أجل محمد بن سلمان

موقع أنصار الله || أخبار عربية ودولية ||  انتقدت صحيفة “الغارديان” البريطانية في افتتاحيتها اليوم، الزيارة المقررة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان الى لندن، مطالبة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بفتح موضوع الحريات ونتائج الحرب الكارثية على اليمن مع الأمير السعودي.

 

وأضافت الغارديان انه “من المتوقع أن ترحب تيريزا ماي بولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الحاكم الفعلي لبلاده، في داونينغ ستريت في الأسابيع المقبلة، ويتحكم الأمير البالغ من العمر 32 عاما في بلد تعد فيه ممارسات الجلد والتعذيب وغياب الانتخابات أساس بناء المجتمع، وليس غريبا أن تكون هناك حملة لمنعه من القدوم إلى هنا”.

 

وأكدت الصحيفة البريطانية أنه “يجب على بريطانيا ألا تتخلى عن مبادئها وقيمها، وحملة ولي العهد لمكافحة الفساد لا تهدف لمحاربة الرشوة بقدر ما هي لتطهير منافسيه الأمراء، فالطريقة الشرسة لتعزيز السلطة تكشف عن عدم تسامح النظام السعودي مع المعارضة”.

وأشارت الصحيفة الى أن حرب اليمن، التي هي من بنات أفكار الأمير، تعد اليوم أسوأ كارثة صنعها الإنسان في العالم، وهي الحرب التي تقوم بريطانيا، ودون حياء، بدعمها بالسلاح والجنود، وتزيد من معاناة المدنيين، الا ان مبيعات السلاح البريطانية للسعودية التي تصل إلى 200 مليون جنيه في الشهر، وهو أمر يهم ماي أكثر من وفيات الأطفال في مناطق بعيدة، بحسب الصحيفة.

 

كان ممثل منظمة الصحة العالمية في اليمن نيفيو زاغاريا، أكد الاثنين الماضي، أن هناك 400 ألف طفل يمني يعانون من سوء التغذية نتيجة الحصار والعدوان السعودي المتواصل.

 

وتشن السعودية والامارات منذ 25 آذار مارس من عام 2015 عدوانا متواصلا على اليمن حصد أرواح عشرات الآلاف من الأبرياء جلهم من الأطفال والنساء والشيوخ، كما شرد ملايين اليمنيين، وادى الى أوضاع صحية غاية في السوء، حتى وصلت الأمور الى انهيار القطاع الصحي بشكل عام.

 

المصدر: موقع الوقت

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا