فعالية بعنوان” صبر ونصر” للملتقى الإسلامي بمرور ثلاثة أعوام من العدوان

موقع أنصار الله || أخبار محلية || عٌقدت بصنعاء اليوم فعالية بعنوان ” صبر ونصر”، نظمها الملتقى الإسلامي بمرور ثلاثة أعوام من العدوان الغاشم على اليمن.

 

وقدمت خلال الفعالية ثلاث أوراق عمل، تناولت الورقة الأولى التي قدمها مستشار رئيس المجلس السياسي الأعلى لشئون الاقتصادية صالح شعبان، الخسائر الإقتصادية والبشرية خلال ثلاث سنوات من العدوان .

 

ولفت إلى المآسي التي تسبب بها العدوان والحصار على حياة المواطنين ومعيشتهم والأضرار والخسائر الاقتصادية والاجتماعية المباشرة وغير المباشرة وأبرزها أزمة شحة الإيرادات والسيولة النقدية والاضطراب في سعر الصرف وأزمة المرتبات والمعاشات وكذا أزمة الطاقة ونقص الخدمة وأزمة الأمن الغذائي والنازحين وغيرها.

 

وسلط الدكتور شعبان الضوء على حجم ومقدار الأضرار والخسائر على الأوضاع الاقتصادية والإنسانية .. مستعرضا الأرقام والمؤشرات الاقتصادية والاجتماعية خلال العدوان والحصار وما أفرزه من أزمات وتداعيات ستمتد آُثارها على الأوضاع الاقتصادية والإنسانية لعدد من السنوات المتلاحقة.

 

وتطرق إلى الأضرار والخسائر الاقتصادية المباشرة التي لحقت برأس المال المادي وكذا الخسائر والأضرار الاقتصادية غير المباشرة جراء تدهور الأنشطة الانتاجية والخدمية بالإضافة إلى الخسائر في الثروة والمدخرات والأضرار والخسائر البشرية والاجتماعية وتدهور الأوضاع الإنسانية في اليمن.

 

فيما أشار استعرض رئيس وحدة العيادات النفسية بمؤسسة التنمية والإرشاد الأسري محمد عامر ورقة العمل الثانية بعنوان ” آثار العدوان على الصحة النفسية ” .. لافتا إلى الصعوبات التي تقف عائقا أمام الصحة النفسية باليمن ماضيا وحاضرا ومستقبلا ومنها ضعف الوعي النفسي والخوف من الوصمة الاجتماعية وضعف الخدمات الطبية .

 

وتطرق إلى واقع الصحة النفسية قبل العدوان وبعد مرور ثلاث سنوات من العدوان والحصار وآثاره السلبية على الصحة النفسية وخاصة الأطفال والنساء جراء القصف المباشر والصدمات والضغوط الاجتماعية والاقتصادية التي انعكست سلبا على الصحة النفسية.

 

بدوره أشار محمد حسين العابد في ورقة العمل الثالثة إلى آثار العدوان وتداعياته على العملية التعليمية والتدمير الممنهج الذي طال المرافق والمنشآت التعليمية .. مبينا إحصائيات عن أعداد المدارس والمنشآت التعليمية التي استهدفها العدوان خلال الفترة الماضية .

 

وأكد استمرار صمود القطاع التربوي في مواجهة العدوان رغم محاولات تحالف العدوان بقيادة السعودية والإمارات تعطيل وإفشال العملية التعليمية .. منوها بجهود منتسبي القطاع التربوي وصمود المعلمين وإصرار الطلاب والطالبات على الاستمرار في التعليم .

 

وكان أمين عام الملتقى الإسلامي عبدالمجيد الحوثي أشار إلى أن العدوان فشل في تحقيق أهدافه خلال الثلاث السنوات الماضية بصمود وثبات الشعب اليمني .. لافتا إلى أن العدوان أحيا الروح الوطنية لدى أبناء الشعب اليمني والشعور بمسؤوليتهم فضلا عن تعزيز مبدأ الدفاع الوطني وقيم الحرية والكرامة وتوحيد الجبهة الداخلية في مواجهة العدوان .

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com