منتسبو الخدمات الطبية والمستشفى العسكري ينفذون وقفة احتجاجا على جريمة ضحيان بصعدة

موقع أنصار الله  –  صنعاء  –  29 ذو القعدة 1439هـ

 

نفذ منتسبو الخدمات الطبية العسكرية والمستشفى العسكري بصنعاء اليوم وقفة احتجاجية للتنديد بالجريمة البشعة التي ارتكبها طيران العدوان الغاشم واستهدافه الهستيري لحافلة الطلاب في ضحيان بصعدة.

 

وعبر المحتجون عن استنكارهم وادانتهم لهذه الجريمة باعتبارها جريمة حرب مكتملة الأركان وتأتي في اطار مسلسل الاستهداف البشع لتحالف العدوان وتدميره الممنهج لكل شيئ في اليمن بما فيها الطفولة.

 

وخلال الوقفة الاحتجاجية أشار مدير المستشفى العسكري بصنعاء العقيد عباس نجم الدين إلى أن شعبنا اليوم يصنع تاريخا مجيدا تخطه ايادي أبنائه الابطال الذين يصنعون العز والكبرياء والكرامة والشموخ لوطنهم وشعبهم .. موضحا بان تحالف العدوان وقف حائرا امام الصمود والثبات ولم تستطع آلته العسكرية من تحقيق شيئ الا استهداف الآمنين وتدمير البنى التحتية.

 

ونوه بأن جريمة ضحيان واستهداف الأطفال بهذه الطريقة الوحشية دليل على مدى السقوط القيمي والأخلاقي ومدى حالة الضعف والانهزام النفسي التي يعيشها تحالف العدوان.

 

وترحم المحتجون على أرواح الشهداء الأبرار متمنين للجرحى الشفاء العاجل.

 

وصدر عن المحتجون بيانا عبروا فيه عن الإدانة لهذه الجريمة البشعة.

 

واكد البيان أن هذه الجريمة وغيرها من الجرائم البشعة لن تمر دون رد قاس ومزلزل للعدوان كحق مكفول شرعا وقانونا.

 

.

سبأ

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا