وقفة لمنظمات المجتمع المدني بحجة تنديداً بجريمة أطفال ضحيان

موقع أنصار الله  –  حجة  – 3 ذو الحجة 1439هـ

 

نفذت منظمات المجتمع المدني بمحافظة حجة اليوم وقفة احتجاجية تديداً بجريمة استهداف العدوان حافلة أطفال في ضحيان بمحافظة صعدة .

 

وأكدت المنظمات أن جريمة استهداف الأطفال جريمة حرب مكتملة الأركان وتمثل بحسب القانون الدولي حرب إبادة توجب تقديم مرتكبيها للمحاكمة ومعاقبتهم.

و أشارت إلى أن تحالف العدوان مستمر في انتهاك المواثيق والاتفاقيات الدولية بارتكاب المجازر المروعة بحق الشعب اليمني .

 

وفي الوقفة التي حضرها العديد من مسئولي وقيادات المحافظة أشار وكيل المحافظة للشئون المالية والإدارية الدكتور عبدالملك جحاف إلى أن استهداف حافلة الأطفال في ضحيان مجزرة مروعة يندى لها جبين الإنسانية .

 

وأكد أن مثل هذه الجرائم لن تثني الشعب اليمني عن مواصلة الدفاع عن الوطن وسيادته واستقلاله وعزة وكرامة أبنائه .

 

فيما أوضح مدير عام فرع الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشئون الانسانية ومواجهة الكوارث بالمحافظة علان فضائل أن جريمة أطفال ضحيان واحدة من سلسلة مجازر مروعة ارتكبها العدوان بحق الشعب اليمني التي لم تستثن أحداً .

 

وثمن مواقف المنظمات والدول التي خرجت عن صمتها وأدانت هذه المجزرة الوحشية بحق الطفولة في اليمن .

وأشار بيان صادر عن الوقفة إلى أن مجزرة أطفال ضحيان التي راح ضحيتها اكثر من 130 شهيداً وجريحاً أسقطت كل الشعارات الزائفة التي تتشدق بها المنظمات التي تدعي حماية حقوق الإنسان .

 

وأوضح أن الصمت الدولي إزاء هذه الجرائم أسهم في تمادي قوى العدوان على ارتكاب المزيد منها ، داعياً المجتمع الدولي وفي مقدمته الأمم المتحدة ومجلس الامن الدولي إلى العمل على إيقاف العدوان.

 

وحث البيان المنظمات و الهيئات الدولية خاصة المعنية بحقوق الإنسان والطفولة على تحمل مسئولياتها القانونية والاخلاقية والخروج عن صمتها المخزي والعمل على فتح ملفات بالانتهاكات التي طالت اليمنيين ومحاكمة مرتكبيها باعتبارهم مجرمي حرب .

 

سبـأ

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا