عين على القرآن وعين على الأحداث

علامات تدل على ضعف عمل الغدة الدرقية

|| صحة و طب ||

تقع الغدة الدرقية وهي أبرز الغدد الصماء في جسم الإنسان، أمام القصبة الهوائية، حيث تفرز هذه الغدة هرمون الثايرويد بنوعيه، الثيروكسين (T4) وثالث يود الثيرونين (T3).

وقد حدد الأطباء ست علامات تشير إلى وجود خلل في عمل الغدة الدرقية التي تشبه الفراشة:

– زيادة الوزن

إذا كان الشخص ملتزما بنظام غذائي صحي ويمارس التمارين البدنية، ومع ذلك يزداد وزنه باستمرار، فقد يكون السبب وجود خلل في عمل الغدة الدرقية، ذلك أن الهرمونات التي تفرزها تنظّم سرعة عملية التمثيل الغذائي، أي مؤشر كمية السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم في حالة الاسترخاء.

– الإرهاق

عندما يعاني الشخص من إرهاق مزمن، ترافقه أعراض أخرى من المذكورة في هذه القائمة، فإن ذلك أيضا قد يعني قصورا في الغدة الدرقية، حيث يمكن أن تظهر هذه الأعراض عند نقص كمية الهرمونات التي تفرزها الغدة.

القشعريرة

قد يسبب قصور الغدة الدرقية برودة كف اليد والقدم، لأن الهرمونات التي تفرزها تعمل على توسيع الأوعية الدموية، وهو المؤشر الذي يحدد مدى شعور الإنسان بالدفء.

– خفة الشعر وجفاف البشرة

إذا استمرت خفة الشعر وجفاف الجلد وتقشّره، فقد يكون السبب في ذلك عمل الغدة الدرقية، لأن هرموناتها مهمة جدا لصحة بصيلات الشعر، وغالبا ما يرافق اضطراب عملها تساقط الشعر.

– الاكتئاب (سوء المزاج)

يلاحظ أحيانا لدى الشخص الذي يعاني من قصور الغدة الدرقية سوء المزاج والعصبية والقلق، على الرغم من أن كل شيء يسير على ما يرام، لذلك يجب مراجعة الطبيب الأخصائي فورا.

 

– الإمساك

 

قد يكون الإمساك المزمن أحد أعراض قصور الغدة الدرقية، حيث لا يتمكن الشخص من التبرز أكثر من ثلاث مرات في الأسبوع، بينما يكون البراز صلبا، ويسبب الكثير من الآلام وعدم الراحة.

 

المصدر: ميديك فوروم

تليقرام انصار الله