عين على القرآن وعين على الأحداث

اصابة عشرات الطلبة بالاختناق في الخليل

 || أخبار عربية ودولية ||

أصيب عشرات الطلبة، والمعلمين، اليوم الأحد، بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقته قوات العدو الإسرائيلي صوب مجمع مدارس المنطقة الجنوبية في الخليل.

وأطلقت قوات العدو الاسرائيلي بغزارة قنابل الغاز السام باتجاه الطلبة والمعلمين أثناء دخولهم المدرسة صباح اليوم، ما تسبب بحالات اختناق، وجرى إسعافهم ميدانيا.

ويتعرض مجمع المدارس في المنطقة الجنوبية التي تضم كلا من: مدرسة ذو النورين، والهاجرية، وطارق بن زياد، ومدرسة كالة الغوث، وخديجة بنت خويلد، وبيت المقدس الاساسية، ومدرسة الخليل الاساسية للبنين، إلى اعتداءات يومية من قبل المستوطنين وجيش العدو، ما يؤثر على اليوم الدراسي بشكل مباشر، بالإضافة الى حالة الرعب التي يمر بها الطلبة الاطفال وذويهم جراء تكرار الاعتداءات الممنهجة.

وفي الضفة المحتلة اعتقلت قوات العدو الإسرائيلي، فجر اليوم الأحد، عدة شبان من مناطق متفرقة في الضفة المحتلة.

واعتقلت قوات العدو الاسرائيلي سامي رضوان الطيطي والفتى صامد جعارة والشاب عبد القادر الطيطي خلال اقتحامها مخيم العروب شمال الخليل، كما اعتقلت الشقيقين عبيدة ومحمود أبو فروة الرجبي من منزلهما قرب مفرق طارق بن زياد في المنطقة الجنوبية بمدينة الخليل.

وسلمت الأسير المحرر يحيى صالح تبليغاً لمراجعة مخابراتها عقب دهم منزله في منطقة رقعة داخل مدينة يطا جنوب الخليل، واعتقلت قوات العدو الشاب عمار عامر البكري (22 عاماً) على حاجزٍ نصبته قرب جسر حلحول شمال الخليل.

كما جرى اعتقال الأسير المحرر عثمان عمر نخلة من منزله في مخيم الجلزون شمال رام الله.

واطلقت قوات العدو الاسرائيلي قنابل الصوت والغاز بكثافة عقب اقتحامها وسط بلدة عزون شرق قلقيلية.