عين على القرآن وعين على الأحداث

إرشادات طبية لتجنب الجلطات

|| صحة وطب ||

نشر “المركز الأميركي لمنع الأمراض والسيطرة عليها” حقائق حول الجلطات بمختلف أنواعها، والتي تصيب ما لا يقل عن 795 ألف أميركي سنويًا.

وأشار المركز إلى أن واحدًا من كل أربعة أشخاص من المصابين بالجلطة كان قد أصيب بجلطة سابقة، إذ إن احتمالية الإصابة بجلطة أخرى

خلال خمس سنوات من الإصابة بجلطة أولى ترتفع بنسبة 24 بالمئة لدى النساء، مقابل 42 بالمئة لدى الرجال.

وبحسب المركز، فإن احتمالات الخطورة تكون أعلى عندما تتكرر الجلطة خلال تلك الفترة.

ومن أبرز النقاط التي يركز الأطباء على ضرورة الانتباه لها لتجنب أي جلطات:

*وقف التدخين: يضاعف التدخين احتمالات وقوع الجلطة لدى الشخص، وله تبعات خطيرة متعددة، أبرزها رفع كثافة الدم، والمساعدة على خلق التجلطات فيه، وتضييق الشرايين وخفض نسب الأوكسجين المطلوبة في الدم.

*التزام تناول الأدوية والعلاجات ضمن تعليمات الطبيب وتطبيق التعليمات بحذافيرها: في حالات كثيرة لا بد من تناول الأدوية للحفاظ على مستويات الضغط الطبيعية، كذلك الحفاظ على الدهون والكوليسترول في الدم ضمن المستوى الموصى به طبيا.

*الحرص على أن المحافظة على النشاط وممارسة الرياضة: تساعد الرياضة على تحسين الصحة البدنية بشكل عام لدى الشخص، وتحفيز الدورة الدموية، بالإضافة إلى تقليل الوزن وحرق الدهون المتراكمة في الجسد.

*تناول طعام صحي بدهون وكوليسترول وسعرات حرارية أقل وزيادة الحصص المحتوية على الخضار والفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن اللازمة للجسم، لأن هذا الأمر يساعد على تجنب الجلطات بشكل أكبر.

تليقرام انصار الله