تطهير سلسلة جبلية قبالة السديس بنجران (  فيديو )

موقع أنصار الله  –  نجران  –  28 شعبان 1440هـ

انتصارات كبيرة وواسعة ومهمة واستراتيجية في مختلف جبهات الحدود وغيرها من الجبهات أربكت دول العدوان التي خططت لفترات طويلة لفتح جبهات جديدة وتشتيت قوات الجيش واللجان الشعبية لسهولة إحداث اختراقات ميدانية، غير أن ما خطط له العدو تم إفشاله بعون الله وتوفيقه .

في نجران تمت السيطرة على سلسلة جبلية قبالة نجران في عملية هجومية واسعة ونوعية نفذتها وحدات متخصصة في الجيش واللجان الشعبية بمشاركة من وحدة الهندسة والدروع والقناصة وغيرها من الأقسام، حيث بدأ المجاهدون عملية الاقتحام بعد عمليات استطلاع ورصد لتمركز المنافقين ودشمهم وتحصيناتهم ليتم بعد ذلك استهدافها بشكل مكثف ومركز، لتأتي بعد ذلك وحدات الاقتحام والسيطرة لتباشر عملها، وبعد الالتحام مع المنافقين وقتل وجرح أعداد كبيرة هرب من تبقى بشكل جنوني يجرون أذيال الهزيمة تاركين مواقعهم المحصنة وعتادهم الحربي الكبير والمتنوع غنيمة بأيدي المجاهدين.

السلسلة الجبلية التي تم تطهيرها وحسب المشاهد التي وزعها الإعلام الحربي فإنها واسعة جدا وتحوى أعدادا كبيرة من المواقع والتباب شديدة الوعورة، ما يؤكد أن لها أهمية استراتيجية في مجريات المعارك وسيكون لها تأثيرا كبيرا على معنويات العدو وستفتح المجال للسيطرة على مواقع أخرى.

عدسة الإعلام الحربي وثقت لحظات تقدم الأبطال على مواقع العدو والسيطرة عليها وتأمينها والتمركز فيها ومن ثم الانتقال إلى الواقع الأخرى لتنتهي العملية بتطهير سلسلة جبلية واسعة واغتنام كميات كبيرة من الأسلحة والعتاد العسكري المتنوع.

وخلال الأيام الماضية نفذت وحدات من الجيش واللجان الشعبية كمينا محكما استهدف تعزيزات المنافقين في صحراء الأجاشر قبالة نجران وبعون الله فقد أدى الكمين إلى تدمير 10 آليات عسكرية متنوعة ومقتل وجرح عشرات المنافقين، كما نفذ الجيش واللجان الشعبية عملية استدراج للعدو إلى حقول ألغام في صحراء الأجاشر وتم تدمير 6 آليات وسقوط من عليها من المنافقين  بين قتيل وجريح.

 

 

 

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا