عين على القرآن وعين على الأحداث

قوات العدو الاسرائيلي تعتدي على المشاركين في مليونية العودة وتصيب 65 فلسطينيا

|| أخبار عربية ودولية ||

أصيب 65 مواطناً برصاص العدو الإسرائيلي مساء اليوم الأربعاء، جراء الاعتداء على المواطنين السلميين المشاركين في المسيرة المليونية شرق قطاع غزة احياءً للذكرى الـ71 للنكبة الفلسطينية.

وأفاد الناطق باسم وزارة الصحة الدكتور أشرف القدرة، أن 65 مواطناً بينهم مسعفين اثنين ورجل دفاع مدني أصيبوا بجراح مختلفة برصاص العدو الاسرائيلي جراء الاعتداء عليهم أثناء مشاركتهم السلمية في المسيرة المليونية احياءً للنكبة.

وأشار القدرة إلى وجود إصابة واحدة من بين مجمل الاصابات خطيرة، فيما أصيب 22 طفلاً و5 سيدات بجراح مختلفة، مبيناً أن 3 مسعفين أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

وشارك الآلاف من أبناء شعبنا في قطاع غزة بمسيرة مليونية سلمية احياءً للذكرى الـ71 للنكبة الفلسطينية، حيث أطلقت قوات العدو الاسرائيلي النار وقنابل الغاز صوب المشاركين في المسيرة المليونية الذين وصولوا إلى مخيمات العودة الخمسة منذ صباح اليوم الأربعاء.

ونشرت قوات العدو تعزيزات عسكرية كبيرة على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة تحسبا لاندلاع مواجهات مع الشباب الثائر.

وانتشرت الطواقم الطبية في نقاط محددة من مخيمات العودة فيما نشرت الهيئة عددا من المتطوعين للحفاظ على النظام.

وأقامت الهيئة العليا لمسيرات العودة خيام كبيرة في مخيمات العودة الخمسة لاستقبال المتظاهرين.

واكدت الهيئة على سلمية التظاهرات على حدود قطاع غزة مؤكدة ان المشاركين جاؤوا لاعلاء الصوت ان حق العودة باقي في نفوس الصغار والكبار.

وتستمر التظاهرات حتى الخامسة مساء، يتخللها فقرات تراثية ورياضية اضافة الى كلمات من قبل قادة الفصائل الفلسطينية.

وأكدت وزارة الصحة في قطاع غزة على رفع مستوى الجهوزية والاستعداد في النقاط الطبية والمستشفيات ومنظومة الاسعاف والطوارئ مواكبة لانطلاق فعاليات مليونية الارض والعودة شرق قطاع غزة.