عين على القرآن وعين على الأحداث

قطاع تلفزيون عدن تدين استهداف مبنى وزارة الإعلام ومنازل المواطنين بصنعاء

موقع أنصار الله  –  صنعاء  –  11 رمضان 1440هـ

أدان قطاع تلفزيون قناة عدن الفضائية والقناة الثانية بشدة استهداف طيران العدوان السعودي الأمريكي لمبنى وزارة الإعلام ومنازل المواطنين بصنعاء ومنزل رئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين عبدالله صبري، والذي أدى إلى إصابته واستشهاد نجله وجرح بقية أفراد أسرته والعشرات من المدنيين.

وأكد القطاع في بيان له  أن هذه الجريمة تأتي ضمن سلسلة من الجرائم الممنهجة لدول لعدوان، والتي تستهدف الإعلاميين اليمنيين المناهضين للعدوان أثناء مزاولتهم لمهامهم في كشف جرائم العدوان بحق الشعب اليمني.

واعتبر البيان استهداف الإعلاميين اليمنيين ومقرات المؤسسات الإعلامية انتهاكا صارخا للمواثيق الدولية التي تجرم المساس بالإعلاميين والصحفيين في الأوقات الاعتيادية فضلا عن الحروب والأزمات.

وقال ” لم تكن هذه الجريمة الأولى، فقد سبقتها جرائم متعددة استشهد فيها العديد من الإعلاميين والصحفيين يساعدها في ذلك الصمت الدولي وتواطؤ بعض الاتحادات الصحفية العربية والدولية “.

وأهاب بالاتحادات والمؤسسات والوسائل الإعلامية والإعلاميين داخل اليمن وخارجه المبادرة إلى حملة تضامن مع الإعلاميين اليمنيين وإدانة جرائم العدوان بحقهم وحق المؤسسات الإعلامية اليمنية .

وأكد قطاع تلفزيون عدن أن هذا الاستهداف لن يثني القطاع من الاستمرار في القيام بمهامه مع وسائل الإعلام الحرة في كشف جرائم العدوان وفضح مخططاته .