عين على القرآن وعين على الأحداث

وزير الصحة السوري: ممارسات العدو الصهيوني تهدد بتفشي الأمراض في الجولان المحتل

وزير الصحة السوري: ممارسات العدو الصهيوني تهدد بتفشي الأمراض في الجولان المحتلموقع أنصار الله  – سوريا– 18 رمضان 1440هـ

دعا وزير الصحة السوري الدكتور نزار يازجي، منظمة الصحة العالمية إلى التعامل “بكامل الجدية” مع مسؤولياتها تجاه الأوضاع الصحية لأهالي الجولان السوري المحتل والشعب الفلسطيني وتقديم تقييم واقعي لمعاناتهم وتوصيات محددة حول توفير المساعدة لهم في المجال الصحي وعدم ترك تنفيذها رهينة مواقف سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال جلسة مخصصة للأوضاع الصحية في الأراضي الفلسطينية المحتلة والجولان السوري المحتل ضمن جدول أعمال جمعية الصحة العالمية في دورتها الثانية والسبعين.

وقال يازجي خلال الجلسة “رغم مطالبات سورية المتكررة أمام جمعية الصحة العالمية لتقييم أوضاع أهالي الجولان المحتل الصحية وضمان حقوقهم الأساسية بالصحة والعلاج واعتماد الجمعية قرارات سنوية بهذا الخصوص يستمر الاحتلال الإسرائيلي في تجاهل التزاماته بموجب القانون الدولي الإنساني ويرفض تنفيذ تلك القرارات طيلة 52 عاماً من عمر الاحتلال”.

وحذر وزير الصحة من ممارسات العدو الصهيوني العدوانية التي تهدد بتفشي الأمراض والأوبئة في الجولان السوري المحتل كدفن النفايات النووية والإشعاعية وحرق واقتلاع الأشجار ومصادرة الأراضي والتلوث الناجم عن نفايات المستوطنات، مشيراً إلى مشروع المراوح الهوائية الذي تحاول حكومة الاحتلال اتخاذه وسيلة لمصادرة أكثر من ستة آلاف دونم من أراضي أبناء قرى مجدل شمس وبقعاثا ومسعدة وعين قنية.

ولفت وزير الصحة إلى الأوضاع الصحية السيئة التي يعاني منها الأسرى السوريون والفلسطينيون في سجون الاحتلال.

 

المصدر: وكالة سانا

 

تليقرام انصار الله