عين على القرآن وعين على الأحداث

اتحاد الإعلاميين يقر رفع دعوى دولية ضد تحالف العدوان على خلفية استهداف رئيس الاتحاد

موقع أنصار الله  – صنعاء– 21 رمضان 1440هـ

ناقش المكتب التنفيذي لاتحاد الإعلاميين اليمنيين واللجنة الرقابية للاتحاد، تداعيات جريمة تحالف العدوان والتي طالت رئيس الاتحاد عبدالله صبري وأسرته، ما أدى إلى إصابته واستشهاد نجليه حسن ولؤي وعشرات الشهداء والجرحى.

واعتبر الاجتماع، استهداف العدوان للإعلامي عبدالله صبري الشخصية الإعلامية المدنية، تصعيدا خطيرا .. مؤكدا أن ذلك لن يثني الاتحاد عن المضي بمسئولياته في نقل حقيقة ما يرتكبه تحالف العدوان من جرائم ضد المدنيين إلى الرأي العام المحلي والعالمي.

وأشار المجتمعون إلى أن استمرار جرائم العدوان يكشف مدى السقوط القيمي والأخلاقي .. محملين الدول التي تواصل إمداد تحالف العدوان بالأسلحة، مسئولية قتل اليمنيين في منازلهم وفي الأسواق والطرقات وفي قاعات الأفراح والعزاء.

وأقر الاجتماع رفع دعوى دولية ضد تحالف العدوان على خلفية الاستهداف الجبان لرئيس اتحاد الإعلاميين اليمنيين والاستهتار بحياة المدنيين وكذا استمرار إقامة الفعاليات المنددة بهذه الجريمة البشعة التي يندى لها جبين الإنسانية.

ودعا كافة وسائل الإعلام الوطنية والدولية إلى إستمرار فضح جرائم تحالف العدوان بحق الشعب اليمني ومضاعفة جهودها في هذا الجانب حتى يتوقف العدوان وتتحقق العدالة للضحايا.

وعبر المجتمعون عن تعازيهم ومواساتهم لرئيس الاتحاد وأسرته وذويه بمصابهم وكذا كافة أسر الشهداء والجرحى .. منوهين بالتضامن الدولي والمحلي الذي لقيه الاتحاد ورئيسه إزاء هذه الجريمة الهادفة حجب الحقيقة وإغتيال الأصوات الحرة وتعميق مأساة اليمنيين.

وشدد الاجتماع على أهمية اضطلاع الجهات الأمنية بمسئولياتها في كشف أدوات العدوان المتورطين في هذه الجريمة وتقديمهم إلى العدالة لينالوا جزائهم الرادع.

 

سبأ

تليقرام انصار الله