قيادات بالمكتب السياسي لأنصار الله والأحزاب المناهضة للعدوان تزور المرابطين في قعطبة بالضالع

موقع أنصار الله  – الضالع– 7 شوال 1440هـ

زارت قيادات بالمكتب السياسي لأنصار الله وتكتل الأحزاب والتنظيمات السياسية المناهضة للعدوان، اليوم، أبطال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في جبهة قعطبة بالضالع وقدموا لهم قافلة غذائية وعينية.

وخلال الزيارة أكد عضو المكتب السياسي لأنصار الله الدكتور حزام الأسد أن هذه الزيارة تمثل عرفانا وتقديرا وامتنانا لهؤلاء المرابطين الذين  يدافعون عن كرامة وامن هذا البلد واستقلاله ثابتين صامدين صابرين في مواقعهم في كل الأوقات والمناسبات وها هو عيد الفطر وها هم هؤلاء الأحرار في متارسهم..مشيدا بالانتصارات العظيمة التي تحققت في جبهات الضالع خاصة وسائر الجبهات بشكل عام.

وقال مخاطبا المرابطين “ما جئنا إليكم في هذه الأيام العيدية إلا لنقدم لكم التهاني باسم كل الأحزاب والتنظيمات والمكونات السياسية المناهضة للعدوان ولكي نقول لكم ثبت الله أقدامكم ونجدد لكم العهد أننا إلى جانبكم ومعكم وسنقدم الغالي والرخيص من أجل قضيتنا والتصدي لهذا العدوان ونقدر تضحياتكم في سبيل هذا الوطن”.

بدروه أوضح حارث المليكي وكيل محافظة إب عضو الهيئة التنفيذية للتكتل أمين عام الحزب الناصري الديمقراطي أن  التضحيات التي يقدمها أبطال الجيش واللجان الشعبية جعلت كل أحرار هذا البلد وفي مقدمتهم السياسيين يشعرون بالفخر والاعتزاز والشموخ ورفعت إسم اليمن عاليا في عنان السماء .

ولفت المليكي إلى أن انتصارات وشجاعة وبأس رجال الرجال في الجبهات وثبات وصمود احرار هذا الشعب أفشل كل المؤامرات وبات قيادات العدوان من آل سعود ونهيان يبحثون عن مخارج لهم ولكنهم لايملكون من أمرهم شيء فالقرار ليس بأيديهم وإنما في واشنطن وتل أبيب.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا