عين على القرآن وعين على الأحداث

رئيس الوفد الوطني: منظمات وجهاتٌ تعمل مع أجهزة مخابرات دولية تبيع معلوماتها وإحداثياتها لدول العدوان

موقع أنصار الله  – صنعاء– 14 شوال 1440هـ

قال رئيس الوفد الوطني المفاوض محمد عبدالسلام، “إن منظمات وجهاتٌ تعمل مع أجهزة مخابرات دولية تبيع معلوماتها وبياناتها وإحداثياتها لدول العدوان تحت عنوان العمل الإنساني”.

وأوضح محمد عبدالسلام في بيان له اليوم، أن الشعب اليمني على دراية تامة بألاعيب المنظمات المشبوهة ولم تعد تنطلي عليه بفضل الله دموع التماسيح والتظاهر بالإنسانية وعليها أن تدرك ذلك.

وخاطب رئيس الوفد الوطني المنظمات المشبوهة قائلاً..”إن كنتم حريصين على معالجة الوضع الإنساني فلتوجه أصابع الاتهام الى من يفرض الحصار وتسبب في هذه المأساة”.. مضيفاً “ان مساعداتها المزعومة لم ولن تغطي حاجة ما يقارب 30 مليون من أبناء الشعب من الغذاء والدواء والمستلزمات الضرورية والاساسية”.

وتابع إن ” مساعداتكم التي تصفونها بالإنسانية تجردوها من معاني الإنسانية الحقيقية بتوظيفها مخابراتيا وتجسسيا واستغلالا سياسيا”.

وبارك محمد عبد السلام أي عمل إنساني متجرد من الاستغلال السياسي والتوظيف الأمني وجمع المعلومات والبيانات لصالح دول العدوان.. مشيراً إلى أن من يمد دول العدوان بالسلاح ويغطي جرائمها ليس مؤهلا لتقديم مساعدات إنسانية وإن فعلها فلأغراض غير إنسانية.

وجدد رئيس الوفد المفاوض الدعوة لتلك الجهات والمنظمات التي تعمل في اليمن أن تلتزم العمل الإنساني بعيدا عن الاستغلال السياسي والأمني والمخابراتي.

تليقرام انصار الله