عين على القرآن وعين على الأحداث

زيارات تفقدية متفرقة  للمراكز الصيفية بمحافظة ذمار

موقع أنصار الله  –  ذمار  –  12 ذو القعدة 1440هـ

نفذت اليوم الاثنين زيارات متفرقة للمراكز الصيفية التي تحتضنها محافظة ذمار للاطلاع على سير الأداء الدراسي والنشاطي التي من شأنها تطوير قدرات ومهارات الشباب.

ففي مديرية المنار نفذت زيارات متفرقة للمراكز الصيفية التي تقام بالمديرية.. حيث تكون الوفد الزائر من كوكبة من تربوي المديرية عبروا خلال زيارتهم عن الارتياح الذي لمسوه في المراكز الصيفية.

اما في مديرية عتمة فقد نفذ المسؤول الثقافي بالمحافظة الأخ أبو عبدالعظيم اللاحجي ومعه المسؤول التربوي بالمديرية الاخ احمد الملصي زيارة تفقدية لعدة مراكز صيفية.

وخلال الزيارة حث الزائرين أولياء الأمور بالدفع بأبنائهم للمراكز الصيفية التي تحصنهم من الثقافات الدخيلة والمغلوطة التي تستهدف روحية الشباب، مشددين على ضرورة الاهتمام بالمراكز الصيفية التي تنمي من قدرات ومهارات الشباب.

وفي مديرية ميفة عنس نفذت زيارات متفرقة لعدد من المراكز الصيفية التي تقام بالمديرية التي من شأنها بناء جيل قوي محصن من الوقوع في مستنقع الضلال.

وأشاد الزائرين بدور المعلمين في رفد المراكز الصيفية بالكادر التعليمي الذي بذلك يسهم في إنجاح مخرجات المراكز، داعين أولياء الأمور الى التفاعل الجاد والدفع بالأبناء اليها لتزودوا ويتشبعوا بثقافة القرآن الكريم.

وعلى ذات السياق نفذ مدير مديرية ضوران نبيل الزيادي ومعه مديري الصحة والتربية بالمديرية زيارة تفقدية لسير العمل في المراكز الصيفية التي تحتضنها المديرية .

وخلال الزيارة .. استمع الوفد الزائر الى شرح مفصل عن سير العملية التعليمية والنشاطات المختلفة، شاكرين جهود الكادر التعليمي والعاملين في بذل الجهود في سبيل إنجاح الهدف من تلك المراكز.

كما تفقد فريق اللجنة العليا للمراكز الصيفية برئاسة يحيى المهدي ومعه وكيل المحافظة عباس العمدي اليوم أنشطة عدد من المراكز في مديرتي جهران والحداء .

وزار فريق اللجنة العليا مراكز جامع المؤيد بمدينة معبر وبيت النهمي وعمر بن عبدالعزيز بقرية واسطة بمديرية جهران، ومركزي مدرسة 26 سبتمبر وبني عبدالله بمديرية الحداء.

وخلال الزيارات استمعوا من مدير مكتب التربية أحمد الوشلي ومدير مكتب الشباب حسين الصوفي والقائمين على المراكز، إلى شرح حول أنشطة المراكز والدروس التي يتلقاها الطلاب في حفظ القرآن الكريم وعلوم الدين والمعرفة ودروس التقوية في بعض المواد الدراسية.

وعبر الزائرون عن إعجابهم بمستوى التنظيم وانضباط الطلاب والطالبات وإقبالهم على المراكز الصيفية، وأكدوا على أهمية المراكز الصيفية في تنمية مواهب الشباب وإعدادهم ليكونوا متسلحين بالعلوم والمعرفة..مشددين على أهمية تضافر الجهود لإنجاح المراكز وتحقيق الأهداف المرجوة منها.

وتفقد مسؤول أنصار الله بمحافظة ذمار الأستاذ فاضل الشرقي؛ اليوم المركز الصيفي، عمار بن ياسر، بمدينة ذمار، في إطار الزيارات الميدانية للمراكز الصيفية بمحافظة ذمار.

وخلال الزيارة اطلع الشرقي على سير العملية التعليمية في المركز الصيفي، مشيدا بالأنشطة المختلفة التي يقدمها المركز وبقية المراكز في مختلف مديريات المحافظة، وبالإقبال الكبير الذي يعكس مستوى الوعي المجتمعي ومدى إدراك الأسر اليمنية التي فهمت المخططات الهدامة لقوى الضلال في استهداف فكر الإنسان وثقافته ووعيه، ومن ثم نفسيته وموقفه، حيث بلغ عدد الطلاب والطالبات الملتحقين بمراكز المحافظة في مدينة ذمار وباقي المديريات أكثر من 30 ألف طالب وطالبة خلال أربعة أسابيع، ولا يزال الإقبال مستمر.

وأضاف الشرقي أن استشعار المجتمع لهذا الخطر الداهم هو ما جعل الأسر اليمنية تدفع بأبنائها وبناتها للالتحاق بهذه المراكز التي ستسلحهم بالوعي والمعرفة الصحيحة والمفاهيم النيِّرة؛ ليتحركوا متحمّلين المسؤولية بوعي وبصيرة وبخطوات موثوقة، ومحصنين ايمانيا بالمنعة الثقافية، والمعرفة الفكرية الصحيحة؛ ليواجهوا موجات الحملات الفكرية التضليلية والأفكار الظلامية وغيرها من المفاهيم المغلوطة والثقافات الخاطئة التي تهدف إلى الانحراف بأجيال الأمة والسيطرة عليها.

 

 

تليقرام انصار الله