عين على القرآن وعين على الأحداث

فصائل المقاومة تبارك عملية “دوليب” بالضفة المحتلة

|| أخبار عربية ودولية ||

باركت فصائل المقاومة الفلسطينية العملية التي نفذها مقاومون فلسطينيون قرب مستوطنة “دوليب” قرب رام الله. واصيب ثلاثة إسرائيليين ظهر = الجمعة، جراء انفجار وقع بالقرب من مستوطنة “دوليف” شمال رام الله.

وأفادت وسائل الاعلام الإسرائيلية بإصابة 3 مستوطنين بجراح خطيرة جراء انفجار عبوة ناسفة ألقيت صوب سيارة لهم قرب نبع “عين بوبين” في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة. حركة حماس باركت العملية التي قتل فيها مستوطنة وأصيب فيها اثنين اخرين عبر مكبرات الصوت في شوارع قطاع غزة.

 

كما باركت كتائب شهداء الأقصى “مجموعات الشهيد أيمن جودة ” العملية البطولية التي وقعت في مستوطنة “دوليب” قرب رام الله، والتي جاءت لتؤكد على خيار شعبنا وشرعيته في مقاومة جيش العدو الصهيوني وقطعان مستوطنيه، وتأكيداً على خيار المقاومة المسلحة في الرد على جرائم العدو الصهيوني.

 

من جهتها، باركت لجان المقاومة، عملية رام الله البطولية واعتبرتها نقلة نوعية في أداء المقاومة في الضفة المحتلة وضربة أمنية وعسكرية لمنظومة الأمن الصهيونية جاءت كرد طبيعي على تغول المستوطنين واستمرار جرائمهم بحق المدينة المقدسة وأهلها. أما حركة المقاومة الشعبية في فلسطين باركت العملية البطولية التي نفذها أحد ثوار الضفة في محيط مستوطنة “دوليف” قرب رام الله بالضفة المحتلة وأدت لمقتل مجندة صهيونية وإصابة اثنين بجراح حرجة، كما باركت عملية معبر جلبوع التفجيرية.

 

واعتبرت حركة المقاومة الشعبية، في تصريحها الصحفي، أن من حق شعبنا أن يدافع عن نفسه أمام ما يرتكبه الإرهاب الاستيطاني من جرائم بحق الشعب الفلسطيني بشكل يومي بكافة ألوان وأنواع وسائل المقاومة من إطلاق نار وقنابل يدوية وعمليات طعن ودهس وقنص وتفجير. وأكدت الحركة، على أن خيارات ومقاومة شعبنا المسلحة والسلمية ستظل مفتوحة في مواجهة الاحتلال، ووقف جرائمه. وكان الناطق باسم جيش الاحتلال أكد مقتل مستوطنة وإصابة اثنين اخرين في عملية وصفها بالصعبة والخطيرة.

 

المصدر: فلسطين اليوم

تليقرام انصار الله