عين على القرآن وعين على الأحداث

وقفات احتجاجية في محافظة إب رفضا لجرائم العدوان وإحياء لذكرى عاشوراء

موقع أنصار الله  –  إب  –  9 محرم 1441هـ

أقام أبناء مديرية ريف إب ، اليوم الاثنين، وقفة قبلية حاشدة لإحياء ذكرى عاشوراء وفاجعة كربلاء وتنديدا بجريمة قصف  الأسرى بمحافظة ذمار من قبل طائرات العدوان الغاشم . حيث عبر المشاركون في الوقفة عن استنكارهم للمواقف المتخاذلة و الصمت المخزي للأمم المتحدة والمجتمع الدولي  إزاء جرائم العدوات والتي كان آخرها القصف الوحشي للأسرى في ذمار ممن قاتلوا مع العدوان .

وأكدوا في بيان وقفتهم أن فاجعة كربلاء التي استهدفت الإمام الحسين بن علي سبط رسول الله صلوات الله عليه وآله تتكرر مشاهدها ..  منوهين أن استرجاع هذه الذكرى في مثل هذه الظروف التي تعيشها الأمة بشكل عام واليمن بوجه خاص يعمل على أخذ الدروس والعبر في الثبات على الحق ومواجهة الطغاة والمعتدين وأعداء الأمة والتضحية والصبر من أجل دين الله.

وشددوا على ضرورة الاستمرار في التصدي للعدوان من خلال رفد الجبهات وزيادة التعبئة العامة من خلال الوقفات والقوافل وإرسال الرجال والسلاح الى الجبهات .

كما أقيمت اليوم في مديرية القفر محافظة إب وقفة قبلية إحياء لذكرى استشهاد الإمام الحسين بن علي عليه السلام بيوم عاشوراء في كربلاء .

وخلال الوقفة التي حملت شعار ( عاشوراء تضحية وانتصار ) عبر المشاركين في بيان وقفتهم وفي كلماتهم عن التمسك بنهج الحسين عليه السلام وثورته ضد الطغاة والمستكبرين والتضحية لإعلاء كلمة الله وفي سبيله ونصرة للدين والمستضعفين .. مؤكدين أن الشعب اليمني قد استلهم من عاشوراء وكربلاء الصبر والثبات في الوقف والتصدي للقوى المستكبرة التي تجمعت للعدوان على هذا الشعب وما أشبه اليوم بالبارحة فما تعرض له الحسين وعائلته من بني أمية يتشابه مع ما يتعرض له هذا الشعب من قبل آل سعود ونهيان عملاء اليهود والأمريكان حصار وقتل وجرائم بشعة استهدفت النساء والأطفال والشيوخ .

وفي عزلة حبير بمديرية ذي السفال أقيمت اليوم وقفة قبلية إحياء ليوم عاشوراء وفاجعة كربلاء . شدد من خلالها المشاركون على التضحية التي قدمها الإمام الحسين عليه السلام في سبيل الله وإعلاء لدينه ونهج نبيه .

وندد المشاركون في كلماتهم بتلك الجرائم البشعة التي يمارسها العدوان بحق أبناء هذا الشعب بمن فيهم المرتزقة الذين باعوا دينهم ووطنهم وقاتلوا في صفوف العدوان ولعل ما حصل للأسرى في ذمار وتلك المليشيا التابعة لما تسمى بالشريعة في عدن ومارب وأبين من قصف خلف المئات من القتلى والجرحى وكلها جرائم تدل على بشاعة العدوان واحتقاره لمرتزقته .

ودعا المشاركون إلى أهمية إحياء عاشوراء بكل ما يحمله من مآسي لكي تستعيد الأمة وعيها ومصادر مجدها وأهمية التضحية والبذل من أجل إعادة الأمة إلى الطريق القويم الذي أمر به الله وسار عليه رسوله الكريم وضحى من أجله الإمام علي وأبنائه وأحفاده بأرواحهم من أجله وفي سبيله . وجدد المشاركون العهد للإمام الحسين بالسير على نهجه وفي دربه ومواصلة ثورته ضد الطغاة في هذا العصر.

 

تليقرام انصار الله