عين على القرآن وعين على الأحداث

جريح فلسطيني في مواجهات مع العدو الإسرائيلي تنديدا باستشهاد الأسير السايح

|| أخبار عربية ودولية ||

أصيب شاب فلسطيني بالرصاص الحي في الصدر والبطن الاثنين خلال مواجهات مع قوات العدو الإسرائيلي شمال مدينة البيرة بالضفة الغربية الفلسطينية المحتلة.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان لها أن “المصاب أدخل غرفة العمليات في مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله وحالته خطيرة”.

وتابعت المصادر “كان أصيب الصحافي عبد الرحمن يونس خلال مواجهات اندلعت، ظهر اليوم بين الشبان وجنود العدو الاسرائيلي، على المدخل الشمالي لمدينة البيرة، احتجاجا على استشهاد الأسير بسام السائح”.

ولفتت المصادر الى ان “العشرات من طلبة جامعة بيرزيت شاركوا في وقفة دعا إليها مجلس الطلبة في الجامعة، ثم انطلقت مسيرة من دوار المنارة مرددة هتافات الغضب والمساندة للأسرى”.

واضافت المصادر “لدى وصول المسيرة إلى المدخل الشمالي للبيرة، تصدّت قوات الاحتلال للمشاركين فيها بالرصاص والغاز المسيل للدموع، واندلعت مواجهات في المكان، أشعل خلالها الشبان الإطارات المطاطية وأغلقوا مدخل مستوطنة بيت إيل المجاور بالمتاريس الحجرية”.

واستشهد الأسير بسام السايح (47 عاما) من محافظة نابلس في سجون الاحتلال بعد معاناة من مرض سرطان العظام منذ عام 2011، وبسرطان الدم منذ عام 2013.

وكالة معا

تليقرام انصار الله