عين على القرآن وعين على الأحداث

وقفة احتجاجية لموظفي شركة النفط أمام مكتب الأمم المتحدة بصنعاء.

موقع أنصار الله  – صنعاء– 11 ربيع أول 1441هـ

نظم موظفو شركة النفط اليمنية والنقابات والهيئات التابعة لها اليوم عقب صلاة الجمعة الـ 31 وقفة احتجاجية أمام مكتب الأمم المتحدة بصنعاء بعنوان “جمعة صمودنا محمدي أمام الحصار النفطي والسكوت الأممي”.

وفي الوقفة التي حضرها المدير التنفيذي لشركة النفط اليمنية ياسر عبد الاله الواحدي وعدد من قيادات الشركة، أوضح ناطق شركة النفط اليمنية أمين الشباطي أن تحال فالعدوان أضاف أربع سفن نفطية إلى قائمة السفن النفطية المحتجزة ليصبح إجمالي السفن المحتجزة تسع سفن نفطية على متنها 150 ألف طن من مادة الديزل وأكثر من 50 ألف طن بنزين.

واستنكر هذه الممارسات التعسفية التي يمارسها تحالف العدوان ومرتزقته والتي تأتي في ظل الاحتياج المتزايد والحركة الشعبية التي تتطلب مادة الوقود ووجود سفن المشتقات النفطية على بٌعد أميال قليلة من ميناء الحديدة.

وحمل الشباطي الأمم المتحدة ودول العدوان المسئولية الكاملة عن التداعيات الكارثية التي ستحل بالشعب اليمني نتيجة احتجاز السفن النفطية.

فيما طالب المشاركون في الوقفة الأمم المتحدة القيام بمسئولياتها بالضغط على تحالف العدوان لإطلاق سفن المشتقات النفطية وضمان عدم احتجازها مستقبلاً.

تليقرام انصار الله