الحديدة تشهد فعالية جماهيرية حاشدة  إحتفاء  بذكرى المولد النبوي الشريف

موقع أنصار الله  –  الحديدة  –  12 ربيع أول 1441هـ

شهدت مدينة الحديدة ، اليوم السبت ، فعالية إحتفائية مركزية كبرى بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أكمل الصلوات وأتم التسليم، وسط حضور رسمي وشعبي كبير.

وفي الفعالية نقل نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات والتنمية الدكتور حسين مقبولي تهاني قائد الثورة السيد عبد الملك الحوثي ورئيس وأعضاء المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ إلى الجماهير المحتشدة وكل أبناء المحافظة بهذه المناسبة الدينية العظيمة.

ونوه بالحشود الجماهيرية الكبيرة التي ملأت الساحة من كافة مديريات المحافظة والتي عبرت عن إرتباطها الوثيق وهويتها الإيمانية الأصيلة التي خص بها الرسول الكريم، أهل اليمن عن غيرهم حين قال ” الإيمان يمان والحكمة يمانية”.

وأكد أن العالم اليوم يرى اليمنيين وهم يحتشدون بالملايين لتجديد الولاء لله ورسوله، مرددين الشعارات والعبارات التي تؤكد المكانة الرفيعة التي يحيها نبي الله في نفوسهم العامرة بحبهم له.

وقال مقبولي” إن التأريخ يعيد نفسه بعد أكثر من ١٤ قرنا، هاهم أحفاد الأنصار وأنصار الرسول اليوم يعظمونه ويعلنون الولاء له والسير على نهجه ويقدمون التضحيات اقتداءً به ويصبرون ويتحملون الأذى والحصار، كما تحمل الرسول الأذى في مكة والطائف والحصار في شعب أبي طالب”.

وأضاف” نحن اليمنيون أحفاد الأوس والخزرج وأحفاد الرسول نواجه اليوم بكل ثبات وصمود منذ ما يقارب خمس سنوات، كفار مكة وطواغيتها ويهود خيبر وبني قينقاع بمواجهات في أكثر من ٥٠ جبهة ومنع دخول سفن المشتقات ومازوت الكهرباء لميناء الحديدة”.

وأكد أن كل ذلك لن ينال بفضل الله من العزيمة والإصرار على المواجهة وانتزاع النصر لقيم الحرية والسيادة واستقلال القرار اليمني والثبات واليقين بنصر الله وتأييده.

وأكد نائب رئيس الوزراء اهتمام المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ بمحافظة الحديدة في كافة الجوانب الخدمية والتنموية للتخفيف من المعاناة نتيجة الوضع الإنساني الذي وصلت إليه بعض المناطق المحاصرة بمديرية الدريهمي وخدمات الكهرباء والمياه والخدمات الصحية التي تأثرت بسبب استمرار العدوان في استهداف العديد من القرى والمديريات والتنصل من كافة الاتفاقات لوقف إطلاق النار.

وفي الفعالية رحب القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم بضيوف المحافظة وزراء المياه والبيئة المهندس نبيل الوزير والإتصالات وتقنية المعلومات مسفر النمير، والدولة الدكتور حميد المزجاجي والقائم بأعمال وزير السياحة أحمد العليي ومحافظ سقطرى هاشم سعد السقطري وعضوا مجلس النواب عبد الرحمن الجماعي ومجلس الشورى عبد الرحمن الطسي الذي شاركوا أبناء المحافظة إحتفاءهم بهذه المناسبة الدينية الجليلة.

وأشار إلى أن الإحتفاء بذكرى المولد النبوي، هذا العام يكتسب أهمية بالغة من حيث الانتصارات التي حققها الجيش واللجان الشعبية في مختلف الميادين والجبهات .. معتبرا تلك الانتصارات تأييد إلهي من الله لليمنيين الذين تعرضوا لأبشع أنواع الظلم والاضطهاد.

وأكد أن استمرار العدوان على اليمن لم يزد الشعب اليمني إلا قوة واستبسالا وهو اليوم في حالة انكسار .. لافتا إلى أن الحديدة اليوم أقوى من الأمس وتعلن للجميع أنها في ظل صمود أبنائها عصية على الغزو والاحتلال واكثر قدرة على المواجهة .

وأشاد قيحم بمشاركة أبناء المحافظة الفاعلة في إحياء هذه المناسبة الدينية العظيمة، مؤكدا أن ذلك ليس غريبا عليهم حب ومناصرة الرسول الكريم الذي أرسله الله رحمة للعاملين.

تخلل الفعالية التي حضرها عضو الفريق الوطني في لجنة إعادة الإنتشار العميد محمد القادري ووكلاء المحافظة عبد الجبار أحمد محمد ومجدي الحسني وعبد المجيد شامي وأحمد القديمي ومدراء المكاتب التنفيذية والمشائخ والشخصيات الدينية والإجتماعية، أوبريت بعنوان “خير البرية” بمشاركة مجموعة من منشدي المحافظة وقصيدة للشاعر أيوب الحشاش.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا