وقفة قبلية لأبناء البيضاء استنكارا لتفجير ونسف التكفيريين للأضرحة والقبور في الصومعة

موقع أنصار الله  –  البيضاء  –  29 ربيع أول 1441هـ

خرج أبناء مدينة البيضاء عاصمة المحافظة ، اليوم الثلاثاء،  في وقفة قبلية استنكارا لما أقدمت عليه العناصر التكفيرية المسماة ” داعش والقاعدة” من تفحير ونسف لعدد من الأضرحة بمديرية الصومعة بمحافظة البيضاء.

وخلال الوقفة أشار المشاركون إلى أن هذه الأعمال البشعة هي امتداد للعدوان السعودي الأمريكي على الشعب اليمني ودليل دامغ وواضح على أن هذه العناصر هي احدى أدوات العدوان.

وأكد المشاركون على أن  هذه الأفعال الشنيعة ناتجة عن التأثر بذلك الخط الوهابي التكفيري الذي سبق وأن استهدف منزل رسول الله صلوات الله عليه واله وحوله إلى حمامات وكذا نبش وهدم وازالة قبور واضرحة الصحابة المنتجبين بالبقيع وجدد جرائمه باستهداف مقام الامام الهادي عليه السلام وضريح السيد الشهيد القائد – حسين بدر الدين الحوثي رضوان الله عليه بصعدة .. بالاضافة لعدد من المقابر بعدد من محافظات الجمهورية .

ودعا المشاركون كل أبناء المحافظة إلى التحرك الفاعل والتصدي لهذه العناصر المجرمة وتطهير المحافظة من دنس أفعالها.

تأتي هذه الجريمة المرتكبة من قبل العناصر التكفيرية بالتزامن مع التحركات التي تشهدها محافظتي ابين وشبوة لهذه العناصر عبر توافدها اليهما بإيعاز ودعم سعودي وانشاء معسكرات بهما لاستقبال وتدريب هذه العناصر المتعددة الجنسيات في نية مبيتة سيئة لخلط الاوراق وادخال البلد في معمعة جديدة قديمة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا