استشهاد طفل بنيران الخونة في تعز وغارات وقصف في الحديدة وعمران و صعدة

موقع أنصار الله  – صنعاء– 4 ربيع الثاني 1441هـ

استمر تحالف العدوان والخونة في خرق اتفاق وقف إطلاق النار بمحافظة الحديدة، واستهداف محافظات صعدة وعمران وتعز بالغارات الجوية والقصف الصاروخي والمدفعي ما أدى إلى استشهاد طفل خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأكد مصدر أمني استشهاد طفل بقذيفة مدفعية أطلقها مرتزقة العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي على عزلة وادي الأعموق بمديرية خدير بمحافظة تعز.

وأضاف المصدر أن طيران العدوان الغاشم شن غارة على الجبل الأسود بمديرية حرف سفيان بعمران، فيما تعرضت قرى آهلة بالسكان في مديريتي رازح ومنبه الحدوديتين بمحافظة صعدة لقصف صاروخي ومدفعي سعودي.

وفي محافظة الحديدة قال مصدر أمني إن قوى العدوان نفذت محاولة تسلل فاشلة على مواقع الجيش واللجان الشعبية غرب مدينة التحيتا مسجلة خرقاً جديداً لاتفاق السويد.

وأوضح المصدر أن قوى العدوان قصفت بالمدفعية باتجاه مثلث العدين بمديرية حيس، ومشطت بالعيارات المتوسطة والثقيلة وبشكل مكثف قريتي مغاري والشعب ومناطق أخرى بالمديرية عينها.

وذكر المصدر أن الغزاة والمرتزقة استهدفوا بالمدفعية منزلين بقرية الجربة في مديرية الدريهمي المحاصرة.

وأدان المصدر استمرار العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي والمتورطين في الخيانة بخرق اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة واستهداف القرى المكتظة بالسكان بمختلف المحافظات في تعمد واضح لارتكاب الجرائم وسفك الدماء.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا