“حماس”: عملية حد السيف ستبقى كابوسًا يلاحق قادة الاحتلال

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 5 ربيع الثاني 1441هـ

أكد المتحدث باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع اليوم الأثنين أن عملية “حد السيف” وما أظهرته من نتائج أمنية فائقة ستبقى كابوساً يلاحق قادة الاحتلال الاسرائيلي.

واعتبر القانوع أن “هذه العملية تعكس يقظة رجال المقاومة وقدرتهم العالية على كشف مخططاته ووقوفهم بالمرصاد لإفشالها وتحطيم أهدافها”.

ولفت الى أن حظر الرقابة العسكرية يدلل على حجم الضربة وحالة الذهول والصدمة التي أصابت المنظومة الأمنية لدى العدو.

من ناحيته، رأى المتحدث الآخر باسم الحركة حازم قاسم أن ما كشف عنه برنامج “ما خفي أعظم” الذي بث على قناة الجزيرة من معطيات عن معركة “حد السيف”، هو جزء من معركة سجلت فيها المقاومة نصرًا في صراعها الاستخباري مع جيش الاحتلال.

وأضاف أن “هذه المعركة ممتدة ومتواصلة، وصراع إرادة مستمر لا يتوقف، إلى أن يتنزع شعبنا حريته ويسترد أرضه، وتكتب المقاومة بيان نصره”.

المصدر: موقع العهد

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا