أبناء قبائل الحديدة يندّدون باستمرار جرائم وخروقات العدوان الغاشم

موقع أنصار الله  – الحديدة– 24 ربيع الثاني1441هـ

نظّم أبناءُ ووجهاء ومشايخ مديريات محافظة الحديدة، اليوم، وقفاتٍ احتجاجيةً حاشدة؛ للتنديد باستمرار جرائم وخروقات العدوان الغاشم رغم مرور عام على ما يعرف باتفاق استوكوهم.

واستنكر المشاركون في الوقفات الصمتَ الأممي الذي يرقى إلى درجة التماهي والتواطؤ مع قوى العدوان، محمِّلين قوى العدوان الأمريكي السعودي والإماراتي والخونة كامل المسؤولية عن كُـلّ الجرائم الناجمة عن هذا الحصار الغاشم.

والقيت في الوقفات عدد من الكلمات عبرت عن غضب شعبي عارم واستياء كبير من عدم تطبيق اتفاق السويد من قبل دول تحالف العدوان ومرتزقتهم رغم تنفيذ الفريق  الوطني لعدد من بنود هذا الاتفاق من طرف واحد.. مستغربين من الصمتَ الأممي الذي يرقى إلى درجة التماهي والتواطؤ مع قوى العدوان.

ودعا أبناء تهامة احرار اليمن وفي طليعتهم قبائل تهامة الى سرعة فك الحصار عن مدينة الدريهمي المحاصرة لاكثر من عام .وبدلا من ان يقدم لها الغداء والدواء يطلب من ابنائها النزوح من منازلهم والتهجير القسري.

وأشار المحتجون الى ان فك الحصار وايقاف العدوان لايمكن ان يتم عبر المفاوضات والحوارات بل بالوقوف صفا واحد بمواجهته لان التجارب المسبقة  توضح للجميع بما لايدع مجالا للشك ان العدو لايفهم الا لغة القوة وهي الكفيل في رفع الحصار وكف العدوان..

واكد المحتجون في هذه الوقفة النفير للجبهات ودعمهم لها بالمال والرجال حتى تحرير اخر شبر من ارض اليمن من دنس الغزاة..

حضر الوقفات مشرف عام المحافظة احمد البشري ومشرفي المديريات وعدد من قيادات السلطة المحلية في هذه المديريات وجمع غفير من المواطنين.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا