روحاني: سياسة الضغوط القصوى على إيران فشلت والحظر الأميركي سينتهي

موقع أنصار الله  – ايران– 4 جمادى الأولى1441هـ

أكد الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني اليوم الاثنين أن فترة العقوبات وممارسة الحظر الأميركي ضد الشعب الإيراني ستنتهي عاجلاً أم آجلاً، مضيفًا أن “خصومنا وأعدائنا أدركوا أنهم لا يستطيعون إجبارنا على الاستسلام بممارسة الضغوط القصوى”.

وفي الاحتفال باليوم الوطني للصناعات البتروكيماوية قال روحاني إن الطريق والمسار الذي اختاره رجال الصناعة الايرانية في ظروف الحظر وتحت ضغوط الاعداء واستطاعوا مواصلة هذا المسار يعد مفخرة عظيمة في تاريخ بلادنا.

وأضاف الرئيس روحاني:”أنا هنا أقول صراحة إن فترة الحظر والضغوط على الشعب الإيراني سوف تنتهي، وكل ما أراده أعداؤنا هو أن نجلس خلف طاولة المفاوضات لقبول ما يملونه على شعبنا.

وتابع روحاني:”إن ظروفنا الاقتصادية هذا العام مختلفة ونأمل ألا يسجل نمونا الاقتصادي مؤشرا سلبيا العام المقبل، وهذا ما يؤكد فشل الأعداء”، وأضاف “خلال لقائي مع قادة الدول الكبرى قالوا جميعا إن أميركا كانت مخطئة وفشلت، وهذا الكلام أعلنه أصدقاؤها المقربون”.

الرئيس روحاني لفت إلى أن بنوا حساباتهم على احتجاج الشعب بعد خمسة أو ستة أشهر من الضغوط، وراهنوا على أنهم سيخرجون إلى الشوارع ما يتسبب في أعمال شغب واضطرابات، ووفقا لذلك ظنوا أن الشعب سيطالب بوجود الأجانب والأعداء وأنه سيفرش السجادة الحمراء لهم.

وشدد روحاني على أن العامل الأول في نجاح إيران هو الوجود الشجاع والواعي للشعب، الذي حدد مساره وعرف الصديق من العدو.

 

المصدر: العهد الاخباري

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا