البحرين والكيان الصهيوني يؤيدان القصف الأمريكي على مواقع في العراق

موقع أنصار الله  – 4 جمادى الأولى1441هـ

أيد كل من مملكة البحرين وكيان العدو الصهيوني القصف الأمريكي لمواقع كتائب حزب الله في كل من العراق وسوريا، كما أشادا بما أسماه الدور الاستراتيجي الذي تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية الصديقة في التصدي للجماعات الإرهابية في المنطقة.

وبحسب وكالة الأنباء البحرينية، قالت الممكلة في بيان يوم الأحد، إنها تجدد موقفها الداعم لكل الجهود والخطوات التي تتخذها الولايات المتحدة الأمريكية، من أجل ضمان الأمن والسلم على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وفي السياق ذاته، رحب وزير خارجية العدو الصهيوني يسرائيل كاتس، بالهجوم الأمريكي ضد من أسماها “القوات الموالية لإيران في العراق”.

وقال كاتس في تغريدة بموقع “تويتر” إن “الهجوم الأمريكي بمثابة نقطة تحول في ردود الفعل تجاه السلوك الإيراني بالمنطقة”، مضيفا أن “هناك خطأ كبير ترتكبه إيران إذا لم تكن تدرك مدى القوة الأمريكية”.

وقصف الطيران الأمريكي، مساء يوم الأحد، مواقع للحشد الشعبي في محافظة القائم على الحدود العراقية السورية، ما أسفر عن سقوط شهداء وجرحى.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان في بيان على موقع الوزارة الرسمي، “ردا على هجمات حزب الله المتكررة على القواعد التي تستضيف قوات التحالف، شنت القوات الأمريكية ضربات دفاعية دقيقة ضد 5 منشآت تابعة له في العراق وسوريا”.

وأضاف البيان أنه “تم استهدفت ثلاثة مواقع لحزب الله في العراق وموقعين في سوريا”.

وأضاف البيان، “ستؤدي تلك الضربات إلى إضعاف قدرة حزب الله على تنفيذ هجمات مستقبلية ضد قوات التحالف”.

وأوضح البيان أن “حزب الله استهدف في وقت سابق قاعدة بـ 30 صاروخا، ما أسفر عن مقتل مواطن أمريكي وإصابة 4 أمريكيين آخرين و2 من قوات الأمن العراقية”.

وتتهم الولايات المتحدة الأمريكية، فصائل من الحشد الشعبي، بتنفيذ الهجمات التي تستهدف قواعدها العسكرية في الأراضي العراقية.

ويقع قضاء القائم في غربي الأنبار، المحافظة التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق، غرباً، بمحاذاة الحدود السورية.

 

المصدر: وكالة شهاب

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا