الاحزاب السياسية تدين جريمة اغتيال سليماني والمهندس وتحمل أمريكا تبعاتها الخطيرة

موقع أنصار الله  – صنعاء– 9 جمادى الأولى1441هـ

أدان تكتل الأحزاب السياسية اليمنية المناهضة للعدوان جريمة استهداف قائد فيلق القدس قاسم سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس ورفاقهما بغارة أمريكية في العراق .

وحمل التكتل في بيان صادر عنه اليوم، الإدارة الأمريكية المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة وتبعاتها الخطيرة .

وأكد البيان الاستمرار في الدرب النضالي الجهادي لمحور المقاومة وأن دماء الشهداء القادة ستبقى ديناً في أعناق احرار الأمة الإسلامية حتى دحر المشروع الامريكي الصهيوني الغربي في المنطقة .

كما أدانت الامانة العامة لحزب الشعب الديمقراطي ” حشد”  جريمة اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس ورفاقهما بغارة أمريكية في العراق.

وأوضحت الأمانة العامة في بيان لها اليوم، أن هذه العملية الاجرامية تمثل اعتداء وانتهاكاً سافراً لسيادة العراق وجب الرد عليها وفق ماتفرضه قوانين الدفاع المشروع .

وأكد البيان التضامن والدعم الكامل لحق الرد الإيراني والعراقي ضد الاحتلال الأمريكي وتواجده في العراق والمنطقة داعياً كل الأحرار في الأمتين العربية والإسلامية الى وحدة الصف في مواجهة التحديات الكبيرة المحدقة بها وعلى رأسها المخططات الأمريكية والصهيونية.

وأدان حزب الأمة جريمة اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني ونائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس ورفاقهما بغارة أمريكية في العراق.

وحمل حزب الأمة في بيان صادر عنه اليوم، الإدارة الأمريكية والكيان الصهيوني مسؤولية التداعيات الخطيرة والكبيرة التي ستنتج عن هذا العدوان الأرعن سبقه من اعتداءات غاشمة.

وأكد البيان أن دماء هؤلاء الشهداء القادة ستقتلع الإرهاب الأمريكي الصهيوني من جذوره.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا