افتتاح معارض للصور الفوتوغرافية للشهداء في محافظة إب

موقع أنصار الله  –  إب   –  13 جمادى الأولى 1441هـ

افتتح محافظ محافظة إب عبدالواحد محمد صلاح، اليوم الأربعاء، المعرض المركزي لشهداء المحافظة الذي احتوى على مجسمات ونموذج حي لروضات الشهداء .

وخلال المعرض الذي نظمه مكتب التربية والتعليم والوحدة التربوية ومؤسسة الشهداء بالمحافظة بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد ١٤٤١ ؛ تجول  المحافظ صلاح ومعه مشرف المحافظة يحيى اليوسفي ومدير مكتب التربية محمد الغزالي بأجنحة وأقسام المعرض. .

وأكد محافظ إب أن إحياء ذكرى الشهيد يحمل دلالات عظيمة بعظمة تضحيات الشهداء الذين بذلوا أرواحهم رخيصة في سبيل الله والدفاع عن كرامة الشعب وسيادة الوطن .. موضحا أن إحياء هذه الذكرى وافتتاح معرض الصور أقل ما يمكن تقديمه عرفاناً بعطاءات الشهداء وما قدموه للوطن كي ننعم بالأمن والاستقرار وهي تذكير وتعبير عن عظمة هؤلاء الشهداء .

وقال المحافظ “هناك فرق بين من باعوا الوطن ومن ضحوا في سبيل عزته وكرامته وأثبتوا للعالم أن اليمنيين لن يخضعوا أو ينكسروا أمام العدوان“.

وحث الجميع على تحمل مسئولياتهم الدينية والوطنية تجاه أسر الشهداء والجرحى والأسرى ورفد جبهات العزة والشرف بالرجال والعتاد وقوافل العطاء حتى دحر الغزاة والمحتلين ..

من جانبه أشار مدير مكتب التربية إلى أن افتتاح المعرض المركزي يرافقه افتتاح العديد من المعارض على مستوى مركز المحافظة والمديريات والعديد من الفعاليات والندوات والمحاضرات حول هذه الذكرى وأهمية الاحتفاء بها لاستلهام الدروس والعظات من الشهداء الذين جادوا بأرواحهم من أجل عزة وكرامة الشعب اليمني والذود عن حياض الوطن ضد قوى الاستكبار العالمي .

وفي سياق متصل أفتتح مدير أمن المحافظة العميد الطاووس ومعه عدد من قيادات الأجهزة الامنية وضباط الامن معرض الصور الفوتغرافية الخاص بشهداء الجانب الأمني بالمحافظة.. حيث عبر مدير الامن عن الفخر والاعتزاز لكل منتسبي الأجهزة الامنية بالمحافظة بأنهم كانوا في مقدمة الصفوف المدافعة عن الوطن وعن سيادته واستقلاله وقدموا التضحيات في سبيل الله .

وأشار إلى أن الشهادة منحة إلاهية يخصها الله للمخلصين من عباده الذين باعوا من الله أرواحهم ودمائهم . . مقدما التحية والإجلال لكل أسرة شهيد وجريح وأسير سواء ممن كان أبناؤها من منتسبي السلك الامني والعسكري أو من اللجان الشعبية . مجددا العهد للشهداء بالسير على طريقهم وعدم السماح لأي شخص كائنا من كان أن يسعى فسادا في هذا البلد ويزعزع أمنه واستقراره .

وفي مدير ذي السفال أفتتح مدير عام المديرية العميد أحمد عبدالمغني معرض الشهداء الخاص بشهداء المديرية وتجول ومعه عدد من مدراء المكاتب التنفيذية بالمديرية بالمعرض مستمعين من مندوب مؤسسة الشهداء بالمديرية إلى نبذة مختصرة لكل شهيد وبعضا من قصص التضحية والبطولة في جبهات العزة والشرف .

أكد عبدالمغني أن الوقوف أمام هؤلاء العظماء يبعث على الشموخ ويعطي العزم والمعنوية العالية بمواصلة الصمود والتصدي لهذا العدوان . مشيرا إلى أن هذه الدماء التي سفكت على هذا التراب الطاهر ستكون الوقود للتحرر والبناء والحفاظ على هذا الوطن .

كما دشن اليوم بمحافظة إب فعاليات الذكرى السنوية للشهيد .

وخلال فعالية التدشين التي أقيمت في مديرية القفر وحضرها وكلاء المحافظة عبدالواحد المروعي وحارث المليكي وراكان النقيب وصادق حمزة واشرف المتوكل وقاسم المساوى وجمال الحميري ألقى مشرف عام المحافظة يحيى اليوسفي كلمة أوضح فيها المكانة الرفيعة والعظيمة التي منحها الله سبحانه وتعالى للشهداء بما جادوا به من تضحيات في سبيل الله ؛ مشيرا إلى أن العزة والشموخ والانتصارات التي تتحقق للشعب اليمني ضد العدوان هي ببركة هذه التضحيات للشهداء العظماء .

واشاد اليوسفي بالتضحيات التي قدمها أبناء مديرية القفر الذين تصدروا قائمة المحافظة في التسابق نحو الجبهات والفوز بالمنحة الإلهية وهي الشهادة .

وألقى الوكيل المروعي  كلمة باسم السلطة المحلية استنكر فيها تلك الجريمة الجبانة التي نفذتها امريكا ضد القائدين سليماني والمهندس والانتهاك الصارخ لسيادة العراق ؛ ونوه المروعي بخطورة هذا التصرف الأرعن من قبل أمريكا والذي سيرخي بضلاله القاتمة عليها أولا وعلى كل عملائها بالمنطقة ولن يمر دون رد .

ولفت المروعي إلى أن أعظم صور الوفاء للشهداء هو الإهتمام بأسرهم ليس في هذه الذكرى فحسب بل وفي كل وقت وحين فهم أصحاب فضل ومنة على هذا الشعب العزيز .

وكان مسؤول أنصار الله بمديرية القفر دحان الكلابة قد ألقى كلمة ترحيبية بالحاضرين من مسؤولين وأسر شهداء ووجاهات ومشائخ . مؤكدا أن القفر كانت وستظل في مقدمة الصفوف التي تقدم التضحيات في سبيل الله والوطن .

بعدها افتتح المشرف العام ووكلاء المحافظة ومعهم عدد من أسر الشهداء المعرض المركزي للصور الفوتغرافية الخاصة بشهداء هذه المديرية والذي امتد على صالتين كبيرتين وزين بالكثير من الورود والأشياء الجمالية التي نالت استحسان الحاضرين .

 وبعد التجوال في أجزاء المعرض عبر المشرف العام والوكلاء عن بالغ تقديرهم لكل من ساهم في تنظيم وإعداد هذا المعرض بهذا الشكل الرائع وفي فترة زمنية وجيزة .

كما قام الوكيل المتوكل ومعه المسؤول الإجتماعي لأنصار الله بالمحافظة يحيى القاسمي ومدير مؤسسة الشهداء بإب شوقي التويتي بتكريم عدد من أسر الشهداء بالدروع والهدايا الرمزية المعبرة عن التقدير والإمتنان لأسر الشهداء ولهذه المديرية التي قدمت ولازالت تقدم الكثير من التضحيات ضد العدوان .

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا