ممثل السيد الخامنئي في فيلق القدس: الضربة الصاروخية على “عين الأسد” هي البداية وهنالك صفعات أخرى

موقع أنصار الله  – ايران– 17 جمادى الأولى1441هـ

أكد ممثل السيد الخامنئي في فيلق القدس علي الشيرازي، اليوم الأحد، أن الضربة الصاروخية على قاعدة “عين الأسد” الأمريكية في العراق هي البداية وهنالك صفعات أخرى سيتلقاها العدو في وقت لاحق.

وقال الشيرازي في تصرح لقناة المسيرة ” إلى الآن لم نثأر من العدو على عملية اغتيال الشهيد سليماني ورفاقه”، مضيفًا” ليس من الضرورة أن تثأر إيران بمفردها وجبهة المقاومة ستثأر بدورها وبقوة”.

وأكد أنهم سيتصدون لمؤامرات العدو التي تتربص بإيران منذ ٤ عقود وأنهم لن يسمحوا للعدو بفرض إرادته عليهم.

يُذكر أن أمريكا أقدمت في اليوم الثالث من الشهر الحالي على اغتيال القائد الكبير الفريق قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس وعدد من المجاهدين بغارة أمريكية.

وتوعدت إيران برد قاسي على عملي الاغتيال، وجاء الرد الإيراني الأربعاء الماضي بهجوم صاروخي عنيف على قاعدة “عين الأسد” الأمريكية في العراق.

المصدر: المسيرة

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا