أسرتا الديلمي وفاخر تحملان الأمم المتحدة مسئولية جريمة اختطافهما

موقع أنصار الله    صنعاء    21 جمادى الأولى 1441هـ

نظمت أسرتا المخفيين قسريا العلامة يحيى حسين الديلمي وفؤاد فاخر وطلاب وطالبات الديلمي وقفة احتجاجية أمام مكتب الأمم المتحدة بالعاصمة صنعاء.

وناشد المشاركون في الوقفة الأمم المتحدة الاضطلاع بدورها في الضغط على قوى العدوان وأدواتها بمدينة مأرب للإفراج عن العلامة الديلمي ومرافقه واللذين تم اختطافهما أثناء عودتهما من أداء فريضة الحج في 20 أغسطس 2019م في نقطة الفلج بمأرب.

وأكدوا أن المنظمات التي تدًعي الإنسانية تحولت إلى شهود عيان وشركاء في قمع الناس وقتلهم لتكون مهمتها الأولى تقسيم المصالح ودعم النفوذ لأطراف الصراع العالمي.

وأشاروا إلى أنه رغم مرور 147 يوما من اختطاف العلامة يحيى الديلمي ورفيقه فؤاد فاخر، لم تتحرك الأمم المتحدة وهيئاتها رغم إشعارهم بالاختطاف في حينه.

واستنكر بيان صادر عن الوقفة صمت الأمم المتحدة المعيب إزاء قضية اختطاف العلامة الديلمي وفاخر، نظرا لتواطؤها مع الخاطفين وقطاع الطرق.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا