وزير الدفاع الايراني يشرح  الضربة الصاروخية على قاعدة “عين الأسد”

|| أخبار عربية ودولية ||

قال وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي اليوم الخميس؛ أن الضربة الصاروخية التي وجهتها القوات المسلحة الإيرانية لقاعدة “عين الأسد” الأمريكية في العراق كانت بأعلى مستوى من المعايير من حیث الوقت والكيفية ودقة الصواريخ.

وأكد العميد حاتمي، في تصريح له خلال الملتقى الأول لمعايير الجودة للقوات المسلحة “أن الصفعة القوية التي وجهتها القوات المسلحة باستهداف القاعدة الأمريكية “عين الأسد” كانت في أعلى مستوى من المعايير من حيث الوقت والكيفية ودقة الصواريخ وإن أثر هذه الصفعة سيبقى خالدا في التاريخ”.

 

وأشار إلى أن الرد على الإجراءات الأمريكية كان مطلبا عاما للشعب الإيراني وفيما لو لم يتم الرد على هذا الإجراء الوقح لكرر العدو أعماله الإجرامية وأضاف، أن الرد في الوقت المناسب يستلزم إمتلاك القدرة، ولله الحمد أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية اليوم تمتلك كل مقومات القدرة والإرادة اللازمة للرد على أي معتد، وسترد على أي تهديد في أي مستوى كان بأسلحة دفاعية مناسبة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا