بسبب “كورونا” .. الصين تعزل أكثر من 40 مليون شخص

موقع أنصار الله  – الصين – 29 جمادى الأولى1441هـ

عزلت الصين، اليوم الجمعة، أكثر من أربعين مليون شخص، وأغلقت عددًا من المواقع الشعبية التي تلقى إقبالاً كبيراً، وذلك بهدف احتواء انتشار فيروس كورونا المستجد.

الحصيلة الرسمية للمتوفين بسبب المرض والمصابين به، بلغت اليوم وفاة 26 شخصاً من بين 830 مصاباً، بينهم 177 في حال خطيرة. بينما غادر المستشفيات 34 مصاباً بعد أن تعافوا، وأخضع للفحص أكثر من ألف شخص يُشتبه بإصابتهم.

جو مخيف جداً

مدينة ووهان الصينية التي يسكنها 11 مليون نسمة والتي ظهر فيها المرض في كانون الأول/ديسمبر الماضي وُضعت بحكم الأمر الواقع تحت الحجر الصحي منذ أمس الخميس. ولليوم الثاني على التوالي، كانت شوارعها مقفلة والمحال التجارية مُغلقة وحركة السير تقتصر على الحدّ الأدنى.

أما في العاصمة بكين، فكان موظفو المترو يرتدون زياً لحماية أنفسهم وقياس حرارة أجسام المسافرين عند مدخل كل محطة.

الصحة العالمية: من المبكر جداً الحديث عن حالة طوارئ عالمية

 

من جهتها، أقرّت منظمة الصحة العالمية بوجود حالة طوارئ في الصين لكنها اعتبرت أنه من المبكر جداً التحدث عن حالة طوارئ صحية عالمية.

وأكدت المنظمة أنه لا دليل حتى الآن على انتقال العدوى من إنسان لآخر خارج الصين، مضيفة يبدو أن الأمر يقتصر حتى الآن على مجموعات أسرية وعلى العاملين في مجال الرعاية الصحية.

ولم تستخدم المنظمة حتى الآن مصطلح “الطوارئ العالمية” إلاّ في حالات وباء نادرة تتطلب استجابة دولية حازمة، مثل انفلونزا الخنازير “اتش 1 ان 1” عام 2009 وفيروس “زيكا” عام 2016 وإيبولا الذي اجتاح قسماً من غرب إفريقيا بين عامي 2014 و2016 وجمهورية الكونغو الديموقراطية عام 2018.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا