وفد أميركي يتوجه إلى فلسطين المحتلة لوضع خرائط للضفة الغربية

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 30 جمادى الآخرة1441هـ

تحدثت القناة الـ 12 الصهيونيةعن خروج وفد أميركي لوضع خرائط للضفة الغربية وهو في طريقه إلى فلسطين المحتلة قبل أسبوع من الانتخابات، تمهيداً  لتنفيذ “صفقة القرن”.

وبحسب القناة فإن الوفد يضم السفير الأميركي في “إسرائيل”، وجاريد كوشنير كبير مسشاري الرئيس الأميركي دونالد ترامب، والمسؤول عن الشؤون الإسرائيلية الفلسطينية في مجلس الأمن القومي.

الوفد سيلتقي حين وصوله الطاقم الصهيوني المؤلف من وزير السياحة، والسفير الإسرائيلي في الولايات المتحدة، والمدير العام لمكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

وفي سياق آخر، نقلت القناة الصهيونية عن وزير الداخلية “الإسرائيلي” أرييه درعي قوله إن كشف وزير الأمن السابق أفيغدور ليبرمان عن زيارة رئيس الموساد لقطر عمل “خطير جداً”، وشدد قائلاً إنه “من الخطير جداً أن يقوم وزير أمن سابق بأعمال كهذه من أجل مناطحة نتنياهو”.

وكان ليبرمان قد قال إن نتنياهو أرسل مسؤولين “إسرائيليين” كبار إلى قطر لحثّهم على نقل الأموال إلى “حماس”.

درعي قال “إن هناك خطوطاً حمراً لا يمكن عبورها إذ إن قائد المنطقة الجنوبية ورئيس الموساد من رجال الأمن هما ذاهبان بمهمة رسمية إلى قطر”.

كما اعتبر أن الكشف عن هذه الزيارة وتحويلها إلى أداة سياسية “أمر يمس بأمن الدولة الإسرائيلية”.

 

المصدر : الميادين

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا