لجنة الأمن القومي الإيراني: تفشي “كورونا” ناتج عن هجوم بيولوجي

موقع أنصار الله  – إيران– 11 رجب 1441هـ

قال عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، حشمت الله فلاحت بيشه، اليوم الجمعة إن تفشي فيروس “كورونا” في الصين وإيران ناجم عن هجوم بيولوجي إرهابي.

وأضاف في تصريح صحفي أنه “لو لم تكن العقوبات الأمريكية لتمكنت طهران من مواجهة الهجوم بسهولة”.

وردا على عرض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساعدة إيران لمكافحة الفيروس قال فلاحت بيشة: “ترامب وبومبيو يكذبان فيما يخص الفيروس، كورونا ليس عاملا عاديا للمرض، بل هو عامل بيولوجي إرهابي تم نشره في الصين وإيران، ولا ينبغي غض النظر عن هذه القضية، ينبغي مواجهة هذا الهجوم البيولوجي الإرهابي بشكل خاص ومنفصل”.

وتابع فلاحت بيشه: “منذ اليوم وحتى عام 2030 سيكون العالم أمام أنواع مختلفة من الهجمات البيولوجية الإرهابية، لذا ينبغي تشكيل مؤسسة مستقلة بصلاحيات خاصة، وينبغي أن يكون لدينا مضادات دفاعية ضد الهجمات البيولوجية على شاكلة المضادات الصاروخية”.

وعبر فلاحت بيشة عن اعتقاده بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير خارجيته مايك بومبيو مبتهجين لما يحدث اليوم في إيران وقال: “الأمريكيون لن يقدموا لنا المساعدة، فهم بذلوا كل جهودهم لتشديد العقوبات على استيراد الأدوية، إيران بحاجة لاستيراد ثلاثة بالمائة من الأدوية التي تحتاجها، لكنها غير قادرة على ذلك بسبب العقوبات، لو كان ترامب وبومبيو صادقين وقلقين من تفشي كورونا في إيران والمنطقة فليرفعا العقوبات”.

وطالب فلاحت بيشه المجتمع الدولي بإنهاء العقوبات على إيران، مؤكدا أنه “لو لم تكن العقوبات لتمكنت إيران من محاربة كورونا بشكل أكثر سهولة”.

وكان قد صرح القائد العام للحرس الثوري اللواء حسين سلامي، أمس الخميس، أن إيران تخوض الآن حربًا.

 

المصدر: وكالات

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا