أبناء الحديدة يؤكّـدون الجاهزية للرد على أي تصعيد للعدوان

موقع أنصار الله  —  الحديدة  —  14 رجب 1441هـ

 نظم أبناء مديريات مربع مدينة الحديدة اليوم وقفة احتجاجية ومسيرة جماهيرية للتنديد باستمرار جرائم العدوان وتصعيده على الحديدة ومباركة الإنتصارات في مختلف الجبهات.

ورفع المشاركون في الوقفة والمسيرة اللافتات ورددوا الهتافات المستنكرة استمرار جرائم العدوان وخروقاته وآخرها قصف طيران العدوان لمديرية الصليف.

 وأشادوا بانتصارات الجيش واللجان الشعبية والأمن في مختلف الجبهات .. مؤكدين الجهوزية للتضحية والفداء ورفد الجبهات بالمال والرجال والعتاد.

وأدانوا تصعيد دول العدوان والمرتزقة وخرقهم الفاضح لاتفاق ستوكهولم بالحديدة في ظل صمت أممي ودولي معيب إزاء ذلك.

وفي الوقفة التي أعقبها مسيرة للجماهير المحتشدة وطافت شوارع المدينة، نوه القائم بأعمال محافظ المحافظة محمد عياش قحيم ومشرف المحافظة أحمد البشري، بتضحيات أبناء تهامة في الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره وسيادته واستقلاله.

وأكد ضرورة الجاهزية والاستعداد للتحرك وتلقين العدو دروسا في البأس اليماني، وشددا على أن الحديدة برجالها عصيّة على تحالف العدوان.

 فيما أشارت كلمة العلماء التي ألقاها عبد الرحمن الأهدل إلى أهمية التمسك بالهوية الإيمانية اليمنية الأصيلة .. مؤكدا أهمية تحصين الشباب من الثقافات الدخيلة والأفكار المغلوطة.

ودعا إلى مواصلة التحشيد والتعبئة لرفد الجبهات بالمال والرجال والوقوف صفا واحدا إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في خنادق البطولة دفاعاً عن الوطن.

 وأدان بيان صادر عن الوقفة والمسيرة استهداف غارات دول العدوان لمديرية الصليف في خرق جديد لاتفاق ستوكهولم واستمرار القصف العشوائي للأحياء السكنية بمدينة الحديدة والمديريات.

وأكد البيان استعداد أبناء المحافظة التصدى لقوى العدوان ومرتزقته ودعم الجبهات بكل غال ونفيس حتى تحقيق النصر المؤزر.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا