قبائل المربع الجنوبي بالحديدة تعلن نفيرها وتحذر قوى العدوان من أي تصعيد

موقع أنصار الله  –  الحديدة  –  14 رجب 1441هـ

 أكّـد مشايخ وأعيان ووجهاء وحكماء قبائل المربع الجنوبي  بمحافظة الحديدة، الجاهزيةَ القصوى للرد على أيِّ تصعيد قادم لتحالف العدوان، واستمرار الصمود ومواجهة المعتدين بكلِّ الإمْكَانات المتاحة حتى تحقيق الانتصار.

 وفي وقفة قبلية مسلحة حاشدة، اليوم الاثنين، حضرها الآلافُ من قبائل المربع الشمالي للحديدة، أكّـد المشاركون استمرارَ التعبئة والتحشيد لمواجهة صلف العدوّ السعودي الأمريكي.

 ودعت قبائلُ المربع الجنوبي بالمحافظة، كافةَ القبائل اليمنية الحرة الأبية لتقديمِ المزيد من التضحيات في سبيلِ الدفاع عن اليمن وعزته وكرامته، مجددةً النفيرَ العام والاستعداد التام لرفد الجبهات بالمزيد من الرجال والمال والغذاء دفاعاً عن الوطن.

 وشدّدت على ضرورة توحيد الجهود لمواجهة العدوان وتعزيز تلاحم وصمود وثبات الجبهة الداخلية.

 وأكّـد بيان صادر عن الوقفة، أن قبائلَ المربع الجنوبي بالحديدة لن تظلَّ مكتوفة الأيدي تجاه الخروقات المستمرة لقوى العدوان والتصعيد الخطير عسكرياً على المحافظة واستهداف المدنيين الأبرياء.

 وأدان الحصار المستمر لأكثر من عام على مدينة الدريهمي، مطالباً الأممَ المتحدة ومنظماتها بالوفاء بالتزاماتها وفك الحصار وإدخال المساعدات الغذائية والدوائية للمحاصرين فيها.

 وبارك البيان الانتصاراتِ العظيمة التي حقّقها ويحقّقها الجيشُ واللجان الشعبيّة في مختلف الميادين والجبهات، وما رافقها من تطهير وتحرير لمناطق نهم والجوف، كما هنأ قائد الثورة المباركة السيد عبدالملك بن بدر الدين الحوثي بهذه الانتصارات التي تحقّقت بفضلِ الله وبفضل رجال الرجال من الجيش واللجان الشعبيّة والمخلصين من أبناء هذا الوطن.

 وحيا البيانُ المواقفَ المشرفة للقبائل اليمنية في الوقوف صفاً واحداً إلى جانب الجيش واللجان الشعبيّة في الدفاع عن عزة وكرامة الدين والوطن وتطهيره من دنس الغزاة المحتلّين والمرتزِقة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا