كتائب حزب الله العراق تشيد بمنفذي عملية التاجي

|| أخبار عربية ودولية ||

أشادت كتائب حزب الله في العراق بمنفذي العملية الجهادية الدقيقة التي استهدفت قوات الاحتلال الأمريكي في قاعدة التاجي ببغداد، موضحةً أن وقت تنفيذ العملية كان مناسبًا وموفقًا.

ودعت كتائب حزب الله في بيان أصدرته، اليوم الخميس، جميع القوى الوطنية والشعبيّة في العراق إلى استئناف عملياتها الجهادية لطرد قوات الاحتلال والمعتدين من أرض المقدسات.

 وحملت قوات الاحتلال نتائج وجودها غير الشرعي على أرض العراق، مؤكدةً أن تماديها واستخفافها بإرادة وكرامة الشعب العراقي لن يكون بلا ثمن في إشارة إلى أن هناك عمليات جهادية أخرى قادمة في المستقبل.

 وجددت طلبها من الذين يعتقدون بضرورة العمل الجهادي ضد القُوات المحتلة في هذه المرحلة أن يُعرفوا عن أنفسهم حفظا لتاريخِهم وَتضحياتِهم ودرءًا للشبهات، مؤكدة أنها ستدافع عن المعتقدين بضرورة العمل الجهادي ضد الاحتلال، محذرةً من استهدافهم أو أي من القوى والأفراد المعارضين لمشروع الاحتلال الخبيث، متسائلةٍ “هل كان سيلاقي الذين سارعوا بالاستنكاراتِ وإبداء تعاطُفهم مع المجرمين الدفاع عنهم لو كانوا هم محتلين لدولة ما وقتلة لقادتها؟”.

 يشار إلى أن قاعدة التاجي الأمريكية في العراق قد تعرضت لهجوم صاروخي الليلة الماضية، فيما أفادت وكالة “رويترز”، نقلا عن مسؤولين أمريكيين اثنين، بأن المعطيات الأولية تشير إلى مقتل جنديين أمريكيين وثالث بريطاني وإصابة 12 عنصرا آخرين من جنسيات مختلفة جراء الهجوم الصاروخي.

 يُذكر أن هذه العملية تأتي في سياق العديد من العمليات الجهادية التي توعدت بها قوى المقاومة في العراق وذلك عقب استشهاد سليماني ورفيقه المهندس.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا