بعد إصابة وزير.. الحكومة البولندية بأكملها في الحجر الصحي

|| أخبار عربية ودولية ||

وضعت الحكومة البولندية في الحجر الصحي بعد تأكد إصابة وزير البيئة، الاثنين، بفيروس كورونا المستجد، وفق أعلنه مدير مكتب رئيس الوزراء، الثلاثاء.

 وقال ميكال دفورسزيك للإذاعة العامة إن جميع أعضاء الحكومة شاركوا في الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء والتي عقدت في 10 مارس، مضيفا أنهم خضعوا لفحوصات مساء الاثنين.

 وأردف أن نتائج الاختبارات يفترض أن تعرف خلال اليوم، مشيرا إلى أنه “حتى ذلك الحين، يخضع الجميع للحجر”.

 وسجلت بولندا حتى صباح الثلاثاء، 205 حالات إصابة وخمس وفيات و13 حالة شفاء.

 وعلى غرار غيرها من الدول، اتخذت وارسو في الأيام الأخيرة سلسلة من التدابير للحد من انتشار كوفيد-19.

 وتشمل الإجراءات التي دخلت حيز التنفيذ السبت الماضي، إغلاق الحدود لمرحلة أولى لمدة 10 أيام، مع احتمال تمديدها لـ20 يوما إضافيا ثم لشهر، وتعليق حركة الطيران والقطارات الدولية.

 وجرى إغلاق كافة المطاعم والحانات والنوادي الليلة، لكن خدمة توصيل الطلبات إلى المنازل ستظل متاحة. وحظرت السلطات أيضا كل التجمعات التي تضم أكثر من 50 شخصا لمدة أسبوعين.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا