اجتماع بصنعاء يناقش أسباب تباطؤ المنظمات وتدخلاتها في مواجهة كورونا

موقع أنصار الله  –  صنعاء  –  27 رجب 1441هـ

 ناقش اجتماع بصنعاء اليوم برئاسة رئيس لجنة المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية لمتابعة احتياجات مواجهة فيروس كورونا جابر الرازحي، أسباب تباطؤ المنظمات في التدخلات العاجلة لدعم جهود اليمن في مواجهة الفيروس.

 وفي الاجتماع بحضور رئيس دائرة النافذة الواحدة بالمجلس حمزة المختار ونائب مدير مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية “أوتشا” كرسبن روكاشا وممثلي اليونيسف ومنظمة الهجرة الدولية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين وصندوق الأمم المتحدة للسكان، أكد الرازحي أهمية العمل على توفير ما تحتمه ضرورة الأخذ بالإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا وتوفير الإمكانيات اللازمة لذلك.

 وشدد على ضرورة اضطلاع المنظمات الدولية العاملة في المجال الإنسانية بدورها في تعزيز التدابير والإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا ومنع دخوله اليمن.

 ولفت إلى أهمية التحرك الجاد والمسئول وعدم التباطؤ خلال هذه المرحلة في ظل الأوضاع الاستثنائية التي تمر بها البلاد، ما يحمل المنظمات الإنسانية مسئولية ذلك.

 بدوره أشار رئيس دائرة النافذة الواحدة وعضو اللجنة المشتركة حمزة المختار، إلى الصعوبات التي تواجه الخاضعين للحجر الاحترازي بالمنافذ في ظل نقص الإمكانيات ومستلزمات السلامة الصحية والخدمات الأساسية.

 وأوضح أنه منذ يوم الخميس الماضي، تم تشكيل لجنة لمتابعة ما تم إنجازه من قبل المنظمات في إطار توفير الاحتياجات وتقديم الخدمات والمواد والمستلزمات العاجلة وثبت عدم تحقيق المنظمات لما ينبغي، وهذا مؤسف في ظل وضع طارئ يتطلب التدخل بصورة عاجلة.

 بدوره أكد نائب مدير مكتب الأوتشا الاستمرار في توفير الدعم اللازم لمواجهة كورونا .. مبيناً أن المنظمات الإنسانية العاملة باليمن تقدر الوضع الإنساني للشعب اليمني وتسعى لتقديم الدعم والتدخل خاصة بمنافذ المحافظات ذات الأولوية.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا