اعتقالات بالضفة وتوغل عسكري محدود بغزة

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 28 شعبان 1441هـ

شنت قوات العدو الصهيوني فجر اليوم الثلاثاء، حملة دهم وتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة تخللها اعتقال عددا من الشبان، فيما بلغ عن توغل عسكري محدود لجرافات العدو في الأراضي الزراعية في قطاع غزة.

وواصلت قوات العدو المداهمات والاقتحامات في محافظة نابلس، حيث اعتقلت القوات مواطنَين اثنين بعد أن اقتحمت بلدة بيت فوريك.

واعتقلت الأسير المحرر عاصف حسن باكير نصاصرة بعد مداهمة منزله، كما اعتقلت الشاب أحمد هاني حمدي بعد مداهمة منزله وتفتيشه بقرية زواتا غربي المدينة.

واعتدى جنود العدو في ساعات متأخرة من الليل بالضرب المبرح، على ثلاثة شبان من محافظة جنين، على حاجز زعترة العسكري جنوب نابلس.

وأفاد شهود عيان، بأن جنود العدو المتمركزين على الحاجز احتجزوا الشبان رائد خنفر، ونسيم عمر صلاح، وصهيب ماهر أبو عبيد، أثناء عودتهم من مدينة رام الله، واعتدوا عليهم بالضرب المبرح، ما أدى لإصابتهم برضوض وكسور، نقلوا إثرها إلى مستشفى رفيديا في مدينة نابلس.

إلى ذلك، اعتقلت قوات العدو الفتى باسل محمد راغب عطاطرة (17عاما) من بلدة يعبد قضاء جنين، أثناء تواجده بالقرب من شارع السهل المحاذي للبلدة من الجهة الجنوبية.

وفي قطاع غزة، توغلت جرافات عسكرية صباح اليوم الثلاثاء لمسافة محدودة شمالي قطاع غزة.

وأفاد مزارعون بتوغل تسع جرافات لمسافة نحو 50 مترا بأراضي المواطنين شرقي بلدة جباليا.

وشرعت الجرافات بأعمال تجريف في المكان، فيما حلقت طائرات مُسيرة لجيش الاحتلال في الأجواء.

وتتوغل قوات العدو بشكل محدود في بعض المناطق شرقي القطاع وشماله، وتجرف أراضٍ زراعية محاذية للسياج الأمني بذريعة أمنية.

 

المصدر: عرب ٤٨

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا