إصابات كورونا في الولايات المتحدة تتجاوز 1.7 مليون والوفيات تقترب من 100 ألف حالة

موقع أنصار الله  – أميركا– 2 شوال 1441هـ

تجاوزت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، مساء اليوم الاثنين، عتبة 1.7 مليون حالة، بينما يقترب عدد ضحايا الجائحة من 100 ألف شخص.

وحتى مساء الاثنين سجلت في الولايات المتحدة حسب موقع “Worldometers” للإحصائيات، 1700541 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد، بينها 99684 وفاة، ما يمثل 5.86% من الحصيلة العامة للإصابات، و457232 حالة شفاء، أي 26.88%.

من جانبها، ذكرت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في إحصائية جديدة نشرتها اليوم وتعكس البيانات التي تم جمعها حتى الساعة 20:00 بتوقيت غرينيتش لـ24 مايو، أن حصيلة الإصابات بلغت حتى ذلك الحين 1637456 حالة، بينها 97669 وفاة.

وأفادت المراكز الأمريكية بأن الارتفاع اليومي للإصابات وصل إلى 15342 حالة، في تراجع كبير مقارنة مع حصيلة اليوم السابق التي بلغت 26229.

وذكرت أن عدد الوفيات الناجمة عن الفيروس ارتفع بواقع 620 حالة، مقارنة مع 1047 في الإحصائية المنشورة سابقا.

وتعتبر الولايات المتحدة الدولة الأولى عالميا من حيث عدد الإصابات والوفيات جراء فيروس كورونا المستجد.

وعلى الرغم من أن أعداد الإصابات والوفيات الجديدة بفيروس كورونا على أساس يومي لا تزال عالية، إلا أن كلا المؤشرين يشهدان تراجعا نسبيا ملموسا، فيما أطلقت سلطات البلاد عملية رفع القيود العامة المفروضة بسبب الجائحة.

 

المصدر: وكالات

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا