عين على القرآن وعين على الأحداث

أمريكا ترفض الحل في اليمن وتوجه تحالف العدوان بعدم إيقاف الحرب

موقع أنصار الله || محلي || متابعات || أكد عضو اللجنة الثورية العليا يوسف الفيشي أن أمريكا بإعلان ناطقها في البيت الأبيض بُعد الحل السياسي في اليمن هو يعتبر رفضاً لإيقاف العدوان على اليمن وتوجيها مباشراً لدول تحالف العدوان الغاشم باستمرار الحرب والجرائم بحق الشعب اليمني .

وقال الفيشي في توضيح نشره على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك إن البيت الأبيض صرح أن الحل السياسي في اليمن بعيد المنال وذلك بعد الجريمة البشعة والمروعة التي ارتكبها الطيران الأمريكي السعودي في سوق مستبأ بمحافظة حجة وراح ضحتيها العشرات من الشهداء والجرحى ..مشيراً إلى أن ذلك التصريح يعني رفض أمريكا للحل في اليمن وتوجيه مباشر وصريح لأدواتها في المنطقة ومحمياتها الخليجية للاستمرار في العدوان والتدمير والذبح والقتل والسحل .

ولفت الفيشي إلى أن ذلك أخطر ما صرح به البيت الأبيض من تدشين العدوان من واشنطن مشيراً إلى أن ذلك منعطف جديد في الحرب خصوصاً مع دخول الجنود الأمريكيين إلى الجنوب اليمني تحت عنوان شركة .

وأكد الفيشي أن الحرب منذ اليوم تعتبر حرباً أمريكية مباشرة على الشعب اليمني كون التصريح يكشف عن رغبة البيت الأبيض في إغراق السعودية في اليمن تمهيداً لغزوها بعد اضعافها بهدف السيطرة على الحرمين ..لافتاً إلى أن السعودية لن يتعاطف معها الشعب اليمني الذي دمرته وقتلته وهذا ما يريده الأمريكان .
واختتم عضو اللجنة الثورية العليا منشوره بالقول : لم يعد لدينا ما نخسره والخاسر الوحيد هو السعودية وأمريكا وقد تجري الرياح بما لا يشتهون جميعاً ولله عاقبة الأمور وبه نستعين وهو حسبنا ونعم الوكيل .

تليقرام انصار الله