الرئيس روحاني: لابد من انتهاج طريق متوازن في المواجهة مع “كورونا”

موقع أنصار الله  – ايران– 19 ذو الحجة 1441هـ

صرح الرئيس الإيراني حسن روحاني بأنه ينبغي الأخذ بعين الاعتبار أن ظروف فيروس كورونا المستجد، باقية في البلاد لغاية 6 أشهر قادمة على الأقل، داعياً المواطنين للمزيد من الالتزام بالتوصيات الصحية من أجل خفض الاضرار الناجمة عن تفشي الفيروس.

وخلال اجتماعه مع اللجنة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، أكد الرئيس روحاني ضرورة الالتزام الجاد والدقيق بالتوصيات الصحية، لافتاً إلى ارتفاع أرقام الاصابات والوفيات في حال التهاون، فيما تتراجع الأرقام تبعاً لذلك في حال الالتزام الجيد.

وتابع روحاني أن “بلاده لاتستطيع وقف كافة النشاطات كما لاتستطيع إبقائها في الزمن السابق لكورونا، وبالتالي فإنه ليس بالإمكان استمرار القيود المشددة”.

وفي السياق، ورأى أنه يجب التخطيط لفترة عام بدلاً عن 6 أشهر في مواجهة الفيروس، موضحاُ “ولا يتصور أحد بأن الفيروس سينتهي سريعاً إذ إنه باق معنا في الوقت الحاضر ويتوجب أن يكون تخطيطنا طويل الأمد للحياة المفعمة بالنشاط”، على حد قوله.

كما، أكد روحاني ضرورة وضع خطة خاصة لحماية المسنين والذين يعانون من أمراض أساسية، فضلاً عن تعزيز النظام الرقمي والحكومة الالكترونية للتقليل حد الإمكان من مراجعات المواطنين للدوائر الحكومية لإنجاز أعمالهم.

وفي جانب آخر من حديثه، اعتبر أن من الخطأ عدم إقامة مراسم العزاء الحسيني في أيام محرم، لافتاً إلى إمكانية إقامة مراسم العزاء ولكن مع تقليل التجمعات والالتزام التام بالتوصيات الصحية ومنها استخدام الكمامات والتباعد الاجتماعي.

 

المصدر: وكالات

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا