تنفيذي ذمار يناقش جهود مواجهة أضرار السيول

موقع أنصار الله  –  ذمار  –  20 ذو الحجة 1441 هجرية

ناقش المكتب التنفيذي بمحافظة ذمار في اجتماعه اليوم برئاسة المحافظ محمد ناصر البخيتي جهود مواجهة أضرار السيول والأمطار ودور المكاتب التنفيذية في الارتقاء بالأداء وتلبية تطلعات المجتمع.

واستعرض الاجتماع بحضور أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة مجاهد شايف العنسي وأعضاء مجلس الشورى محمد أمين الغراسي وعبده العلوي ووكلاء المحافظة فهد المروني و محسن هارون وجمال معوضة وعباس العمدي ومحمد عبدالرزاق ومحمود الجبين وعلي عاطف ، التحديات التي تواجهها المحافظة جراء السيول والأمطار من انقطاع للطرق وجرف الأراضي الزراعية والانهيارات الصخرية.

وأكد الاجتماع الذي ضم أعضاء الهيئة الإدارية للمجلس للمحلي بالمحافظة ورؤساء لجان التخطيط والتنمية والمالية أحمد الحيجنة والخدمات صادق المصري و الشؤن الاجتماعية عبدالله الفقيه أهمية تكاتف الجهود للتخفيف من الأضرار التي خلفتها السيول والأمطار والحفاظ على السدود والحد من الأخطار التي تواجهها جراء تدفق السيول وارتفاع معدل هطول الأمطار.

وخلال الاجتماع، أكد المحافظ البخيتي أهمية تعزيز الإجراءات الإدارية والعمل على تطبيق النظام والقانون وتفعيل دور مؤسسات الدولة لكي تتمكن بدورها في تلبية تطلعات المجتمع.

ولفت إلى ضرورة اضطلاع مؤسسات الدولة بدورها في إرساء قيم العدل واستشعار المسؤولية والمضي نحو المستقبل بخطى ثابتة تقوم على القيم النبيلة والأصيلة.

وبين أهمية تعزيز جهود التكافل الاجتماعي وتفعيل دور المجتمع في مساندة جهود التنمية وتقديم نموذج مشرف وبارز يتناسب مع حجم التطلعات.. حاثا على العمل بروح الفريق الواحد وتجاوز التحديات لتوفير الخدمات الأساسية ووفق للإمكانيات المتاحة.

وأشار محافظ ذمار إلى أن قيادة السلطة المحلية تضع ضمن أولوياتها الاهتمام بالخدمات الأساسية والتخفيف من الفقر، والعمل على تلمس هموم المجتمع وفق ما هو متاح ، وتنمية الإيرادات العامة وإتاحة المجال أمام المجتمع ليؤدي دوره ودعم المبادرات المجتمعية بما يسهم في التخفيف من الآثار التي خلفها العدوان والحصار.

وكان أمين عام محلي المحافظة العنسي أشار الى الجهود التي تبذل من قبل المكاتب التنفيذية في الحد من أضرار السيول والأمطار من خلال فتح الطرقات الرئيسية وتنفيذ اعمال الترميمات للطريق الرئيسي من نقيل يسلح حتى منطقة سوق القرعي بالقرب من محافظة إب ومن منطقة باب الفلاك إلى مدينة ذمار.

وأشاد بجهود المؤسسة العامة للطرق والجسور ممثلة بإدارة صيانة طرقات ذمار وفرع المؤسسة بذمار وصندوق صيانة الطرق في التخفيف من الأضرار التي خلفتها السيول والأمطار وتسهيل حركة التنقلات.

وبين أهمية تركيب موازين محورية لقياس أحمال الناقلات والمركبات والحد من الآثار التي تخلفها الأحمال الزائدة على الطرقات خاصة في ظل شحة الموارد والإمكانيات.

من جانبه أكد وكيل أول المحافظة المروني أهمية تكاتف الجهود لمواجهة أضرار السيول والأمطار والعمل على دعم جهود السلطات المحلية بالمديريات لتقوم بدورها في فتح الطرقات.

وشدد على أهمية تفاعل الجميع لإنجاح امتحانات الشهادة العامة الأساسية والثانوية وإسناد دور القطاع التربوي في هذه المهمة الوطنية والعمل على تسييرها بشكل هادئ وواعي.

 

وكان الاجتماع استمع إلى إيضاحات من مدراء المكاتب التنفيذية عن سير العمل ومستوى الأداء والتحديات التي تعيق الارتقاء بمستوى العمل.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا