هنية: قرار المقاومة هو المضي في إنهاء الحصار

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 10 محرم 1442هـ

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أن “قرار المقاومة والشعب الفلسطيني هو المضي في إنهاء الحصار الاسرائيلي الظالم عن قطاع غزة بمختلف أشكاله”.

وفي بيان، اعتبر هنية أن “المشكلة الأساسية متمثلة في الاحتلال وتعنته ورفضه التعاطي مع مطالب الشعب الفلسطيني العادلة”، داعياً الأمم المتحدة إلى “تحمّل مسؤولياتها في الوقوف إلى جانب أهالي القطاع وإلزام الاحتلال بإنهاء معاناتهم”.

كما شدد البيان على أن رئاسة الحركة تتابع بشكل حثيث الأوضاع الجارية في قطاع غزة على صعيد الاتصالات والوساطات التي تقوم بها العديد من الأطراف في إطار العمل على كسر وإنهاء الحصار عن القطاع.

وجاء في البيان أن “رئيس الحركة يؤكد ثقته بالدور المصري والدور القطري والجهد الذي يقوم به السفير محمد العمادي في إطار جهود الوساطة”، لافتاً أن “رئيس الحركة وقيادتها خاصة في قطاع غزة يجرون الاتصالات، ويبذلون الجهود لتحقيق إرادة الشعب الفلسطيني في إنهاء هذا الحصار، وتخليص القطاع من آثاره الكارثية، خاصة مع دخول الكورونا إلى داخل غزة”.

وأفاد مراسل الميادين فجر اليوم الأحد باستهداف الاحتلال الاسرائيلي نقطة مراقبة شرق مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

ونفذّت طائرات العدو الصهيوني الحربية يوم الجمعة الماضي، قصفاً عنيفاً على المنطقة الوسطى في قطاع غزة. وأكد مراسلنا أن طائرات الاحتلال استخدمت الصواريخ الارتجاجية في استهداف القطاع، مع تحليق كثيف للطائرات الحربية وطائرات الاستطلاع، ترافقت مع أصوات انفجارات هزت غزة.

وأعلن الناطق باسم جيش العدو الصهيوني أن طائرات حربية إسرائيلية، إضافة إلى دبابة، أغارت على “بنية تحتية تحت أرضية وموقع عسكري تابعة لحركة حماس في قطاع غزة”.

من جهتها، أعلنت المقاومة الفلسطينية استهداف مستوطنات غلاف غزة بعدة صواريخ رداً على الاعتداءات الإسرائيلية.

وقال الناطق باسم حركة “حماس” فوزي برهوم حينها، إن “استمرار حصار غزة، وتفاقم أزمة الكهرباء، ومنع دخول البضائع والوقود والدواء، جريمة بحق الإنسانية لا يمكن السكوت عنها أو السماح باستمرارها”.

هذا وسجلت السلطات الصحية في القطاع اليوم الأحد، 36 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

 

المصدر: الميادين نت

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا