الشيخ عكرمة صبري يحذر من إغلاق العدو للمسجد الأقصى بحجة كورونا

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 18 محرم 1442هـ

حذر رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس المحتلة، خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري من استغلال العدو الصهيوني أزمة “كورونا” لإغلاق المسجد الأقصى المبارك، وذلك لإخلاء المنطقة بأكملها من المقدسيين، وتسهيل اقتحامات المستوطنين.

وأكد صبري في تصريح صحفي أن العدو يتخذ من فيروس “كورونا” حجة واهية لتأزيم الأوضاع في الأقصى، وتنفيذ مخططاته ورفع يد الأوقاف الإسلامية عن المسجد وإغلاقه، مشيرًا إلى أن الأوقاف لن تسمح بذلك.

وفيما يتعلق بالالتزام بالإجراءات الوقائية لمنع تفشي “كورونا” خلال الصلاة بالمسجد، أكد أنه يتم اتخاذ كل الاجراءات اللازمة، وكل مصل ملزم بوضع الكمامة إضافة لوجود سجادته الخاصة بحوزته للصلاة.

وقال الشيخ صبري:” الأقصى مغيب لدى العرب والمسلمين والبوصلة انحرفت عن القدس، وما نراه على أرض الواقع يؤكد أن القدس ليست ضمن سلم أولوياتهم”.

وكانت وسائل إعلام عبرية كشفت النقاب عن مخطط صهيوني لإغلاق المسجد الأقصى، ومنع المسلمين من الصلاة فيه، بحجة تفشي “كورونا”، حيث أرجأ العدو جلسة كانت مقررة أمس الأحد لمناقشة إغلاق قبة الصخرة والمسجد الأقصى.

 

المصدر: وكالة شهاب

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا