قيادة وزارة الخارجية تهنئ قائد الثورة بالعيد السادس لثورة ٢١ سبتمبر

موقع أنصار الله  – صنعاء– 4 صفر 1442هـ

رفعت قيادة وزارة الخارجية برقية تهنئة إلى قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي، ورئيس المجلس السياسي الأعلى، بمناسبة العيد السادس لثورة 21 سبتمبر.

وأكدت قيادة الوزارة في البرقية أن ثورة 21 سبتمبر المجيدة مثلت نقطة تحول في تاريخ اليمن المعاصر انتصر من خلالها الشعب اليمني لهويته وإرادته وحريته وسيادته في مواجهة قوى التطبيع والعمالة والفساد ومناهضة كافة أشكال التبعية والوصاية الخارجية، كما مثلت هذه الثورة المثال الحي والتجسيد العملي لهوية يمن الإيمان وإرادة شعبه العظيم في نضالاته من أجل الوطن والحرية والاستقلال.

وأشارت البرقية إلى أن العيد السادس للثورة يتزامن مع مرور ٢٠٠٠ يوم من الصمود في وجه الدمار ومقارعة العدوان بكل ما حشده التحالف البغيض من دول وجيوش وإمكانات وبكل ما استعمله من وسائل وسياسات القتل والترويع والحصار والتجويع وكل أساليب الجور بحق اليمن بهدف إجهاض ثورته الخالدة وإعادة عجلة التاريخ إلى الوراء .

ولفتت إلى أن هذا الصمود دليل على حكمة قيادة الثورة وعظمة الشعب والتفافه حول ثورته وقيادتها الاستثنائية وهو أيضا شاهد على أن ثورة الحادي والعشرين من سبتمبر قد وجدت لتبقى وصمدت لتنتصر.ثورة 21 سبتمبر،

وأكدت البرقية أن وزارة الخارجية لن تدخر جهداً في العمل على تحقيق أهداف الثورة ومجابهة العدوان بوصفها جبهة دبلوماسية لا تقل أهمية عن جبهات العزة والشرف.

واختتمت الوزارة برقيتها بالابتهال إلى المولى عز وجل بأن يُعيد هذه المناسبة وقد تحقق للشعب اليمني النصر المؤزر على قوى العدوان والارتزاق وعلت رايات التحرير على كل شبر من الأرض اليمنية في ظل الثورة وقيادتها الشجاعة والحكيمة.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا